أول عربية تتحدث أمام القمة...هيا آل خليفة

أول عربية تتحدث أمام القمة...هيا آل خليفة

أصبحت البحرينية هيا راشد آل خليفة التي ترئس الجمعية العامة للأمم المتحدة حالياً امس، المرأة الأولى التي تلقي كلمة أمام قمة عربية منذ انشاء جامعة الدول العربية في 1945، وقد شكل ذلك سابقة في تاريخ الجامعة العربية وفي تاريخ القمم العربية.

ورأت هيا في كلمتها في افتتاح القمة العربية امس ان التعاون القائم بين الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية يمثل أحد ركائز العمل العربي المشترك في التغلب على التحديات التي تواجهها المنطقة.

ودعت الى ضرورة تضافر الجهود من أجل مواجهة التحديات المتعاظمة في المنطقة العربية، مشيرة الى أهمية التوصل الى إيجاد حل عادل في الشرق الأوسط على أساس المبادرة العربية للسلام التي أقرت في القمة العربية في بيروت عام 2002 .

وأكدت وجوب إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل وفي مقدمتها الأسلحة النووية، وذلك في اطار القيم التي تقوم عليها مبادىء الأمم المتحدة المعتمدة على أسس الشرعية الدولية واحترام قواعد القانون الدولي، موضحة ان المواثيق الدولية تثبت شرعية الاستخدام السلمي للطاقة النووية.

وأوضحت ان المسائل المطروحة اليوم على القمة العربية ذات أبعاد محلية واقليمية ودولية، مشيرة الى أهمية إعطاء المرأة العربية حقها في المشاركة على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية هو ركيزة أساسية لدفع عجلة التنمية في المجتمعات العربية.

والشيخة هيا آل خليفة (53 عاماً) سفيرة سابقة لبلادها في فرنسا، وقد أصبحت ثالث امرأة تترأس الجمعية العامة للأمم المتحدة، وهي من أولى النساء اللواتي مارسن المحاماة في البحرين ودافعت عن عدد من النساء أمام المحاكم، وهي مستشارة قانونية في المحكمة الملكية في البحرين.