ارتفاع عدد سكان إسرائيل خلال عام 2002 بنحو 122 ألف نسمة وارتفاع ملحوظ بعدد المستوطنين

ارتفاع عدد سكان إسرائيل خلال عام 2002 بنحو 122 ألف نسمة وارتفاع ملحوظ بعدد المستوطنين

تشير معطيات دائرة الاحصاء المركزية الى ارتفاع عدد سكان إسرائيل خلال العام الماضي بنسبة 1.9%. حيث ارتفع عدد سكان إسرائيل خلال العام المذكور بنحو 122 ألف نسمة ليصل في نهاية 2002 الى 6.631 مليون نسمة.

وتشير معطيات دائرة الاحصاء المركزية الى بعض التراجع في معدلات النمو السكاني في إسرائيل، حيث كان معدل النمو عام 2001 نحو 2.6% أما في عام 2002 فوصلت النسبة الى 1.9%.

أما في المستوطنات الإسرائيلية في المناطق الفلسطينية المحتلة فقد ارتفع عدد سكان المستوطنات بنسبة كبيرة، حيث وصلت نسبة الزيادة السكانية الى 5.7% في الفترة المذكورة.

وسجلت مدينة حيفا أقل نسبة في معدلات النمو السكاني حيث انخقض عدد سكان المدينة عام 2002 بنسبة 0.5% أما في تل أبيب فبقى عدد السكان كما هو أي ان معدل النمو السكاني وصل الى 0.0%.


ويستدل من معطيات دائرة الاحصاء ان عدد سكان مستوطنة "موديعين عيليت" زاد بنحو 2,800 مستوطن ليسجل معدل نمو سنوي بنسبة 14.8%. أما مستوطنة "بيتار عيليت" والتي يصل عدد سكانها اليوم الى 20.2 ألف مستوطن، فقد ارتفع عدد سكانها بنحو 2,900 مستوطن، أي بزيادة معدلها 16.5% سنويا.

كما حصل ارتفاع ملحوظ في مستوطنة "العاد". حيث يصل عدد سكان هذه المستوطنة اليوم الى 15.1 ألف مستوطن الأمر الذي يعني ارتفاع عدد المستوطنيين هناك بنسبة 69% خلال عام 2002، وهذا يعني ان زيادة عدد المستوطنين هناك لعام 2002 وصلت الى 6,200 مستوطن.