اغلاق 90 مصنعا في العام 2003 بالقدس الغربية وفصل 700 عامل من العمل بسبب الاوضاع الامنية

اغلاق 90 مصنعا في العام 2003 بالقدس الغربية وفصل 700 عامل من العمل بسبب الاوضاع الامنية

قال رئيس اتحاد الصناعيين في القدس الغربية، موطي تيفربرغ، في مؤتمر صحفي، انه تم اغلاق 90 مصنعا في القدس الغربية و15 مصنعا اخر انتقل الى خارج المدينة خلال العام 2003. واضاف ان ذلك ادى الى فصل نحو 700 عامل من العمل.

وقال تيفربرغ: " اننا نأمل بان يكون العام 2004 افضل حالا، اذا استمر الانتعاش الاقتصادي في العالم ولم يتصاعد يتفاقم الارهاب في اسرائيل". وتوقع ان تزداد مبيعات منتوجات المصانع في المدينة بنسبة 4% ليصبح حجمها 11.4 مليار شيكل. كما توقع ان يرتفع عدد العاملين بـ1% الى 2% ما يعني زيادة ما بين 200 الى 400 عامل، وذلك بعد ثلاث سنوات من الانخفاض في عدد العمال.

وبحسب المعطيات فان هناك نحو 500 مصنع في القدس الغربية يعمل فيها حوالي 18 الف عامل. وبلغ حجم مبيعات هذه المصانع في العام 2003 حوالي 11 مليار شيكل، بينها منتوجات معدة للتصدير بحجم 6.5 مليار شيكل.

وافاد تيفربرغ بان 42% من المصانع قلصت من حجم استثماراتها في العام الماضي فيما افاد 46% منها بانخفاض حجم الارباح.

وقال تيفربرغ انه تم خفض رصد الميزانيات لتطوير البنى التحتية في المناطق الصناعية في السنوات الخمس الماضية بسبب عدم توفر مساحات كافية من الاراضي. واضاف انه في العام 2003 تقلصت الميزنية المعدة لذلك بنسبة 72% مقارنة مع الميزانية التي رصدت في العام 2002.

وطالب تيفربرغ وزير الداخلية، ابراهام بوراز، الى تسريع مخطط توسيع مسطح المدينة، وهو ما يعني نهب اراضي فلسطينية محتلة، لحل مشكلة البنى التحتية في المناطق الصناعية!