الشرطة تأخرت وسائق السيارة توفي والطفل المصاب لم يقدم له الإسعاف

الشرطة تأخرت وسائق السيارة توفي والطفل المصاب لم يقدم له الإسعاف

أفاد شهود العيان عن حادث الطرق الذي وقع يوم أمس، الأربعاء، في الطريق بين مستوطنة "ميعامي" و أم الفحم، أن السبب هو رطوبة الشارع، مما أدى إلى مصرع الشاب موسى فياض محاميد، وهو بالأصل من قرية الطيبة القريبة من أم الفحم (في الضفة الغربية)، وإلى إصابة زوجته وأطفاله الثلاثة.

وتشير المعلومات، وفق الشهود الذين توافدوا الى مكان الحادث، أن سيارات الإسعاف وصلت إلى مكان الحادث بعد تأخر واضح. كما عبر شهود العيان عن غضبهم لإن سيارات الشرطة لم تأت إلا بعد فوات الآوان، الأمر الذي قلل من إمكانية مساعدته وإنقاذ الشاب محاميد ".

وأضاف شهود العيان أن أحد الأطفال الجرحى لم يجد له مكانـًا في سيارات الإسعاف التي وصلت، الأمر الذي زاد من الغضب والإستياء تجاه العاملين في نجمة داوود الحمراء، وخصوصًا أن أحدًا من طواقم العاملين في نجمة داوود الحمراء، لم يتقدم من الطفل لإسعافه.

وتبين أنه لم يتم تقديم الإسعافات الأولية للطفل المصاب إلا ساعة وصول سيارة الإسعاف التي قدمت من مدينة أم الفحم، وذلك بعد ساعة تقريبًا من وقوع الحادث.

وقالت مصادر في بلدية أم الفحم أن مكان الحادث- شارع ميعامي- إم الفحم يقع تحت سيطرة نجمة داوود الحمراء في الخضيرة. الأمر الذي أدى إلى التأخر، والذي كما يبدو أودى بحياة رب العائلة الشاب محاميد.

وعلم موقع عــ48ـرب من مصدر في بلدية أم الفحم ان البلدية ستدرس خلال الأيام القريبة التقدم بشكوى ضد نجمة داوود الحمراء في محكمة العمل اللوائية.



...

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018