اليوم السابع...

اليوم السابع...

اليوم السابع لخيمة ، اليوم الثامن للإضراب داخل السجون


تواصل الوفود التضامنية من قرى الجولان والاراضي الفلسطينية زيارة خيمة الاعتصام والتضامن في ساحة سلطان الاطرش (مجدل شمس)، حيث زار الخيمة وفد من جمعية " بلدنا " الحيفاوية، بمشاركة اجانب متطوعين من فرنسا والسويد والمانيا.


وقام عدد كبير من الأسرى والمحررين من ابناء الجولان بزيارة خيمة التضامن، لمشاركة المعتقلين اضرابهم، ومشاركة ذوي الأسرى صبرهم وهمهم الخاص، وقد تلي أمام الأسرى المحررين كلمة اللجنة الشعبية، التي تستحضر عطاءات هذه القافلة النضالية الطويلة التي ابتدات منذ الحظات الاولى لدخول قوات الاحتلال الاسرائيلية ارض الجولان وفيما
يلي نص الكلمة:


لا زرد السلاسل باق ولا ظلم الزنزانة ،حبوب سنبلة تموت تملأ الوادي سنابل ...


اهلنا الاعزاء :
سبعة وثلاثون عاما من عمر رحلة الكفاح العربي السوري في الجولان المحتل... سبعة وثلاثون عاما، وشعلة النضال العربية السورية تنير سماء الجولان وسوريا كلها في معركتنا العادلة ضد هذا المحتل الغاصب.


هذا اليوم ايها الاهل، وضمن فعاليات شعبنا للتضامن مع ملحمة البطولة والفداء التي يسجلها احرار شعبنا قي السجون الصهيونية، ابى رعيلنا الاول من مناضلي ورواد شعبنا، من اسرانا ومعتقليننا المحررين الا آن يشاركوا جيل الأبناء، في وقفتهم البطولية المشرفة، التي عايشوا تفاصيلها والالامها وعذاباتها على اجسادهم العارية الا من الايمان بحتمية النصر والتحرير، لسنوات طويلة مضت داخل السجون الاسرائيلية، اكتوت اجسادهم بسياط الجلادين، وانارت سنوات اعتقالهم الطويلة الدرب للعشرات من الرفاق المقاومين، فكانوا المثل الاعلى بتضحياتهم، وتضحبات زوجاتهم وابنائهم وذويهم. فمن هنا من خيمة الاعتصام والتضامن نبارك مسعاكم ايها الرفاق الاباء، وثقوا آن الشعلة التي انرتموها في صمودكم وتحديكم ورفضكم لواقع الاحتلال الجديد، ستبقى مضيئة مهما طال ليل الاحتلال، واعلموا اننا ابنائكم جديرون بحمل امانتكم التاريخية التي نقشتموها فوق اعناقنا، وها هم ابنائكم الاسرى اليوم يثبتون حقيقة هذا التواصل العظيم بين اجيال قافلة النضال والكفاح الجولانية.


واليكم أيها الرفاق الأسرى في سجون الاحتلال، ومن خلالكم الى اخواننا ورفاقنا ومجاهدينا في الحركة الوطنية الأسيرة نقول آن الرعيل الاول من هذه القافلة الذين عرفتهم السجون والمعتقلات طويلا يتمترسون الى جانبكم ويشدون على أياديكم نحو انتزاع حريتكم وحريتنا وكنس هذا المحتل الغاشم.


من بيروت، الاخ وائل ابو فاعور ينقل تحيات رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي الاخ وليد جنبلاط الى المعتصمين في خيمة الاعتصام وتحياته النضالية الى اسرى الجولان


واثناء الاعتصام تحدث من بيروت الاخ وائل ابو فاعور القيادي البارز في الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني، الذي حي المعتصمين ووجه تحياته وتحيات قيادة الحزب الى الاسرى والمعتقلين مثمنا صمودهم وتحديهم للغطرسة الصهيونية ، داعيا الشعب العربي والحكومات والمؤسسات الى نصرة قضية الاسرى، واكد على ان المقاومة اللبنانية لا تنسى اسراها وابنائها وان ليل الاحتلال والاعتقال حتما زائل، وشدد ابو فاعور في كلمته على اهمية التضامن وزيادة الفعاليات الجماهيرية التضامنية مع الاسرى، مستذكرا الدور النضالي الكبير والهام لاهل الجولان ووقفاتهم النضالية التي اذهلت العالم بقدرة هذا الشعب الاصيل على افشال احدى اهم ركائز المخطط الاستعماري الصهيوني التصفوي الذي استهدف امتنا العربية. واضاف : ان هذا النموذج الجولاني العظيم يجب ان يصان واهميته تبرز كثقافة وطنية نضالية، فوحدة الموقف وصدق الانتماء كان احد اهم معالم هذا الانجاز.


وقد نقل الاخ ابو فاعور تحيات رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي الاخ وليد جنبلاط الى المعتصمين في خيمة الاعتصام وتحياته النضالية الى اسرى الجولان خاصة والاسرى العرلاب في سجون الاحتلال الصهيوني، مشددا على ان الجولان كان وسيبقى مدرسة نضالية في النضال العربي ضدالاحتلال والاستعمار الصهيوني الامريكي لارض وطننا الحبيب .


من رام الله، المناضل ابو السكر :اننا امام عدو متغطرس لا يعرف الرحمة


وبعده تحدث الى خيمة الاعتصام اقدم اسير فلسطيني في سجون الاحتلال الاخ المناضل ابو السكر من مدينة رام اللة الذي وجه تحياته الى اسرى الجولان وكافة اسرى الحركة الوطنية الاسيرة، مشددا على اهمية التواصل والتلاحم القومي السوري الفلسطيني اللبناني،في الساحة السياسية والجماهيرية والاعتقالية ، وان الحركة الوطنية الاسيرة وحدة واحدة لا تتجزأ ، متمنيا من كافة اللجان والاطر والتنظيمات العربية والفلسطينية وضع استراتيجيات من اجل انتزاع حرية الاسرى وليس فقط التضامن معهم والمطالبة في تحسين ظروف حياتهم المعيشية، وقال : " اننا امام عدو متغطرس لا يعرف الرحمة، ولا يعترف باي معاهدات دولية، او قانونية، عدو شرس يسعى الى اجتثات الحياة من ابناء شعبنا، والقضاء علينا معنويا وسياسيا وجسديا، وان له ذلك لان شعبنا يريد الحياة ومن اجلها يقدم كل هذه التضحيات الهائلة على مسمع ومراي من هذا العالم الذي يدعي الانسانية.اسرانا في سجون الاحتلال يتعرضون لقتل والموت البطئ، والتصريحات العنصرية الصادرة عن حكامه تثبت ان هناك سياسة لقتل عدد من اسرانا بهدف كسر رغبتهم في حياة حرة كريمة .


وانهى المناضل، ابو السكر حديثة بتوجيه التحية الى الاهل الصامدين في الجولان المحتل والى خيمة الاعتصام التي رافقت هذه الخطوة النضالية منذ بداياتها، متمنيا زيادة هذا المد
الجماهيري والاجتماعي والسياسي لنصرة اخوتنا ورفاقنا في سجون الاحتلال ووجه خالص تحياته وتقديرة الى اسرى الجولان العرب السوريين لدورهم البارز والفعال في صنع هذا الشرف التاريخي .


ومن دمشق العاصمة، النائب مدحت الصالح: ثقوا ان قضية الاسرى هي امانة غالية، والقيادة السورية ممثلة بالسيد الرئيس الدكتور بشار الاسد يوليها الاهتمام الخاص


ومن دمشق العاصمة ، تحدث الاسير المحرر وعضو مجلس الشعب السابق ، ورئيس لجنة دعم الاسرى والمعتقلين الرفيق، مدحت الصالح الى خيمة الاعتصام ، حيث قال: ايها
الاهل ايها الاحبة، ذوي الاسرى الاعزاء، بغصة وقلق وافتخار نشارككم فعاليات خيمة الاعتصام ونحن نتابع ما يجري داخل الباستيلات الصهيونية، نحن واثقون بقدرة رفاقنا واحرارنا على الصمود لانهم اصحاب حق عادل ، نحيكم ونشد على اياديكم ،
وثقوا ان قضية الاسرى هي امانة غالية ، والقيادة السورية ممثلة بالسيد الرئيس الدكتور بشار الاسد يوليها الاهتمام الخاص فهم المناضلون، وهم الجنود وهم ابطال هذه القافلة الطويلة من القافلة النضالية الكفاحية الجولانية، نتمنى تواصل هذا الزخم الجماهيري لتضامن مع الاسرى في الجولان ودمشق وبيروت وفلسطين حتى اجبار هذا العدو على التعامل مع اسرانا وفق المعايير الدولية والإنسانية ،واسرى الجولان هم مشاعل تضئ سماء الوطن، الذي لن ينساهم ابدا.


وقد زار خيمة الاعتصام لمشاركة ذوي الاسرى والمعتصمين وقفتهم ، وفد يمثل الهيئات الروحية الدينية العليا في قرى الجولان المحتل، التي باركت هذا العمل الوطني الكبير، وحييت اللجنة الشعبية القائمة على هذا العمل، داعية الى اطلاق سراح الاسرى وفك ضيقتهم ، مثمنين صمودهم وتضحياتهم وعطاءاتهم الكبيرة في سبيل عزة هذا الشعب ورفعة هذا الوطن


---
اللجنة الشعبية للتضامن مع إضراب الأسرى والمعتقلين


* * *