بعد توجه "صوت العامل" للقضاء: مصلحة الاستخدام تتراجع عن وقف مخصصات عاملة عربية رفضت العمل في وردية الليل..

بعد توجه "صوت العامل" للقضاء: مصلحة الاستخدام تتراجع عن وقف مخصصات عاملة عربية رفضت العمل في وردية الليل..

تراجعت مصلحة الاستخدام عن قرارها التعسفي بقطع مخصصات ضمان الدخل عن عاملة عربية من قرية اكسال تسجل في مكتب العمل في مدينة العفولة، وادعت مصلحة الاستخدام ان تسجيل العاملة رافضة عمل وقطع المخصصات عنها يعود الى رفض العاملة قبول العمل في مكان عمل في مدينة يوكنعام في وردية الليل.

وكانت العاملة قد توجهت بشكوى الى جمعية صوت العامل النقابية في الناصرة والتي قامت بدورها بتقديم دعوى قضائية الى محكمة العمل اللوائية في الناصرة طالبت من خلالها بابطال قرار مصلحة الاستخدام واعادة المخصصات وذلك لعدة اعتبارات تتعلق بالعاطلين عن العمل من قرية اكسال وباقي القرى العربية في منطقة العفولة وخصوصا فيما يتعلق بانعدام المواصلات العامة من قرية اكسال الى مدن العفولة ويوكنعام الامر الذي يجعل وصول العمال الى اماكن العمل مهمة شبه مستحيلة وخاصة خلال ساعات الصباح، وقد تم تزويد المحكمة بجدول السفريات لكل شركات الباصات التي تثبت صعوبة المواصلات من اكسال الى مناطق اخرى في البلاد. كما ادعت الجمعية في شكواها الى الحواجز الاجتماعية التي تمنع النساء العربيات من العمل في ورديات الليل.

وادعت محامية مصلحة الاستخدام خلال المداولات امام محكمة العمل اللوائية بانها لم تكن تعلم بان العاملة قد ارسلت للعمل في وردية الليل، وبعد ان فحصت وتبين لها انها ارسلت للعمل في وردية الليل وافقت على القبول بالاستئناف الذي قدمته جمعية صوت العامل باسم العاملة م. شلابنة.

تجدر الاشارة في هذا الصدد ان محكمة العمل اللوائية في الناصرة كانت قد قبلت في السابق كافة الاستئنافات التي قدمتها صوت العامل باسم عاملات من قرية اكسال واللواتي سجلن رافضات عمل بسبب صعوبة المواصلات العامة في القرية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018