جنين رقد في بطن سودانية 30 عامًا!!

جنين رقد في بطن سودانية 30 عامًا!!


لم تكن المواطنة كلثوم حسين صالح البالغة من العمر 77 سنة والقادمة من جنوب غرب النهود في ولاية شمال كردفان، تدري بأن ما تعاني من آلام حادّة في بطنها سببه وجود هيكل عظمي لجنين يستقرّ في أحشائها منذ ثلاثين عاما.
وفي تفاصيل قصّة أم كلثوم التي تُوفي زوجها قبل عشرين سنة ويبلغ عمر أصغر أبنائها 40 عاما أنها ظلّت تعاني آلاماً لازمتها باستمرار، ما اضطرها إلى مغادرة قريتها في رحلة استشفاء واستقرت في قسم النساء والتوليد في مستشفى الخرطوم خلال الشهر الماضي.

وبعد إجراء الفحوص عبر الموجات الصوتية اكتشف الأطباء وجود كيس مائي في المبيض يزن 8 ليترات. حتى هنا كان الأمر عادياً للفريق الطبّي المشرف على الجراحة إلى أن لامست مقصات أو مشارط الطبيبة زينب الطيب الفكي جسماً غريباً سادت بعد إخراجه حال من الدهشة وسط الأطباء، إذ اتضح سريعاً أن الجسم الموجود في الرحم ليس إلا هيكلاً عظمياً متكاملاً لطفل مضى على بقائه داخل بطن أمّه 30 سنة.

وأكدت الطبيبة زينب التي أجرت الجراحة استقرار صحة الأم بعد إجرائها الكشف الدوري الطبّي أمس. ووصفت حالة أم كلثوم بالنادرة والفريدة ولم تسجل المستشفيات ما يماثلها. وفوجئت أسرة الحاجة كلثوم بوجود الهيكل العظمي للجنين في رحمها، خصوصاً أنها بلغت من العمر عتياً وتزوّج جميع أبنائها ذكوراً وإناثاً .


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018