حادث مفجع: أخرج الطفل رأسه من الحافلة فصدمته حافلة أخرى..

حادث مفجع: أخرج الطفل رأسه من الحافلة فصدمته حافلة أخرى..

لقي الطفل سلمان الأطرش (9 سنوات)، والذي يدرس في مدرسة الأطرش في النقب، مصرعه صباح اليوم، الاثنين، في حادث مفجع، حين اصابته حافلة بعد أن أخرج رأسه من شباك الحافلة التي أقلته إلى المدرسة وذلك أمام زملائه.

وقد وقع الحادث عند الساعة 7:55 صباحًا، حين كانت الحافلة تقل طلابًا إلى المدرسة المحلية في القرية. وقد اضطر الطلاب إلى السير على الأقدام مسافة كيلومتر، وذلك لكي لا يتأثرون بمنظر زميلهم.

وقالت مصادر في نجمة داؤود الحمراء، إنّ الطالب أخرج رأسه من الشباك، حين كانت حافلة لنقل الطلاب تسير في الطريق الترابية، من الناحية الأخرى - ما أدى إلى إصابة الطفل في رأسه.

وقد أعلن الطاقم الطبي عن وفاته في الحال. وقال الممرض، زيف شابيرا، "المنظر تقشعر له الابدان. للأسف لا يوجد شبابيك محكمة الاغلاق في الباص، والأولاد كانوا يستطيعون اخراج رؤوسهم بدون مشاكل".

ووصلت إلى المكان قوة من الشرطة، بقيادة قائد شرطة السير، وشرعت بالتحقيق في ملابسات الحادث. واكدت الشرطة أن الحادث وقع بعد أن توقف سائق الباص على حواشي الطريق الضيقة، لعبور الحافلة، وفي هذه اللحظات أخرج الطفل رأسه من الشباك ما أدى إلى إصابته بصورة قاتلة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018