رفضاً لضمها إلى شبكة "أورط"؛ إضراب مفتوح في مدرسة بيت جن الثانوية..

رفضاً لضمها إلى شبكة "أورط"؛ إضراب مفتوح في مدرسة بيت جن الثانوية..

يتوصل الإضراب المفتوح في مدرسة "بيت جن الشاملة" الثانوية لليوم الرابع على التوالي، وذلك احتجاجاً على مخطط رئيس المجلس المحلي، يوسف قبلان، ضم المدرسة إلى شبكة "أورط".

وقد أعلن الإضراب المفتوح في المدرسة منذ الأحد الماضي. وعلم موقع عــ48ـرب أن كافة المعلمين يعارضون عملية الضم، بما فيهم شقيق رئيس المجلس وابنة شقيقه، اللذان يدرسان في المدرسة.

وجاء أن رئيس المجلس تذرع بالتحصيل العلمي المنخفض للمدرسة ليقوم بضم المدرسة. وبينما يقول إن نسبة النجاح في امتحانات "البجروت" وصلت إلى 27%، أكدت مصادر موثوقة في المدرسة لموقع عــ48ـرب أن السنة الأخيرة شهدت ارتفاعاً في نسبة الطلاب الحاصلين على شهادة البجروت، ووصلت إلى 66%، بالمقارنة مع العام 2005 حيث وصلت النسبة إلى 51.7%.

كما أكدت مصادر في المدرسة الثانوية أن نتائج 70% من الطلاب تؤهلهم للالتحاق بالجامعات لمواصلة تعليمهم العالي. وقد حصل 5 طلاب على معدلات تفوق في العام 2005، بينهم الطالبة رغدة زيدان، التي تدرس الطب في "التخنيون" في مسار خاص بالمتفوقين.

وفي المقابل، فإن نسب النجاح في شبكات أورط هي أقل بكثير، أورط الناصرة أقل من 40%، و"رونسون" في عسفيا و دالية الكرمل. وحتى في أورط كرميئيل لم تتجاوز نسبة النجاح 51%.

وتجدر الإشارة إلى أن المعلمين في المدرسة الثانوية لم يتلقوا أجورهم عن الشهر الماضي، بادعاء أنه تم نقل الميزانية إلى شبكة أورط. إلا أن الإتفاق بين المجلس المحلي والشبكة، لم يتم تنفيذه حتى الآن، خاصة أن نقابة المعلمين لم توافق بعد على ضم المدرسة، علماً أن 95% من المعلمين في المدرسة هم أعضاء في نقابة المعلمين.

ورجحت مصادر مطلعة في بيت جن أن رئيس المجلس المحلي سعى إلى ضم المدرسة إلى شبكة أورط في أعقاب خلاف بينه وبين مدير المدرسة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018