شبهات حول إقدام مقاول عربي على الإنتحار بعد إطلاق النار على صاحب مشتل بسبب نزاع مالي

شبهات حول إقدام مقاول عربي على الإنتحار بعد إطلاق النار على صاحب مشتل بسبب نزاع مالي

عثر الساعة التاسعة من صباح اليوم، الثلاثاء، على جثة عربي من النقب(55 عاما) تقول الشرطة انه أقدم على الانتحار بعد ان أطلق النار على صاحب مشتل غوفر وابنائه، وهو رجل أعمال من مدينة بئر السبع، يعمل في مجال التطوير والحدائق.

وتحقق الشرطة فيما إذا كانت هناك علاقة بين حادثة إطلاق النار في ساعات الصباح وحادثة الانتحار هذه.

وكان رجل أعمال من مدينة بئر السبع، في الخمسينات من عمره، أصيب في الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم، الثلاثاء، بعيار ناري في صدره أثناء تواجده في مكتبه في مشتل غوفر، بعد أن قام شخص بإطلاق النار عليه، وولى هاربًا. ووصفت إصابة رجل الأعمال بأنها خطرة جدا وهناك خطر على حياته.

وكان شهود عيان شاهدوا سيارة تجارية من نوع "ميتسوبيشي" وصلت إلى مكان تواجد صاحب شركة لأعمال التطوير والحدائق، في شارع "هملاخا" في المنطقة الصناعية في بئر السبع، وقام السائق باطلاق العيار الناري صوب الرجل ومن ثم فر من المكان بسرعة هائلة. ووصلت إلى المكان سيارة إسعاف قامت بنقل المصاب إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع.

وقالت الناطقة بلسان شرطة النقب، إن قوات كبيرة من الشرطة، بقيادة قائد شرطة بئر السبع، وصلت إلى مكان الحادث وشرعت بتمشيط المنطقة بحثًا عن الجاني، مؤكدة أن الحادثة جاءت بسبب خلافات مالية. .

إلى ذلك، وصلت أنباء من مدرسة أبو كف في قرية أم بطين في النقب، تشير إلى اقدام مواطن من مدينة رهط (55 عامًا) على الانتحار بعد أن أطلق النار على رأسه، بجوار المدرسة الابتدائية، وبجواره رسالة يطلب فيها الاعتذار من شقيقه على المس بنفسه، إلا أنه لم يذكر سبب إقدامه على الانتحار.

ويحقق قسم الاستجواب في الشرطة في العلاقة بين الحادثين، حيث كان الرجل الذي أقدم على الانتحار يعمل كمقاول ثانوي في شركة الرجل الذي تعرض لإطلاق النار عليه صباح اليوم.
وقالت بعض المصادر لعرب48 أن الرجل الذي أقدم على الانتحار كان يقول أن صاحب مشتل غوفر وابنائه كانوا يماطلون في تسديد دين مستحق تبلغ قيمته ما بين 50-60 ألف شيكل للرجل من النقب الذي أقدم على الانتحار. وأن إطلاق النار حصل بعد مشادات كلامية حول تسديد المبلغ المذكور..


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018