شركة الكهرباء لن تبادر لقطع التيار الكهربائي اليوم

شركة الكهرباء لن تبادر لقطع التيار الكهربائي اليوم

قالت مصادر في شركة الكهرباء الاسرائيلية ان اتلشركة لن تبادر الى قطع التيار الكهربائي اليوم الثلاثاء وانها ستعمل على انتاج كمية كافية من الكهرباء لتلبية الطلب وبالرغم من ارتفاع درجة الحرارة واقبال المواطنين على استهلاك الكهرباء

وكانت شركة الكهرباء قد بادرت منذ أول أمس الى قطع التيار الكهربائي لفترات متفاوتة عن معظم مناطق البلاد وذلك لمدة تتراوح بين نصف الساعة والساعة أو اكثر بقليل بسبب تعطل عمل عدد من محطات توليد الكهرباء.


وأدى قطع التيار الكهربائي الى مصرع شخص واحد امس في حين أصيب ثلاثة آخرون في حادثي طرق وقعا ظهر امس، وذلك بسبب توقف عمل الشارات الضوئية نتيجة انقطاع التيارالكهربائي.

كما جاء أن ما لا يقل عن 40 شخصاً قد علقوا ظهر اليوم في المصاعد بسبب التشويشات في التزويد بالتيار الكهربائي، التي شملت الكثير من المدن والبلدات في البلاد. ومن جهتها حذرت الشرطة من استخدام المصاعد وخاصة في ساعات الظهر.

إلى ذلك، جاء أنه تم إلغاء امتحانات "البجروت" في عدد من المدارس في وسط البلاد وذلك بسبب درجة الحرارة المرتفعة.

كما حصل ازدحام في حركة السير وخاصة في وادي عارة في المثلث ومدينة حيفا.

كما لفت رئيس بلدية "سديروت" إلى أن أجهزة الإنذار من صواريخ القسام قد لا تعمل في المدينة بسبب انقطاع التيار الكهربائي!

وبحسب شركة الكهرباء فإن الشركة تنتج ما يقارب 7700 ميغا وات، في حين من المتوقع أن تصل نسبة الإستهلاك إلى أكثر من 8200 ميغا وات، ما أدى إلى حصول انقطاع في التيار الكهربائي، من المتوقع أن يستمر حتى الساعة السادسة مساءاً.

وكانت قد بادرت شركة الكهرباء الإسرائيلية اليوم الاحد الى قطع التيار الكهربائي عن العديد من المناطق في أنحاء البلاد بسبب عمل عدد من محطات توليد الكهرباء بشكل جزئي.

وادعت شركة الكهرباء ان قطع التيار الكهربائي لفترات قصيرة سببه وصل حجم استهلاك الكهرباء الى ذروته على اثر حالة الطقس الخماسينية التي تسود البلاد اليوم واستخدام المواطنين والمؤسسات لأجهزة التبريد.

لكن اذاعة الجيش الاسرائيلي اكدت ان شركة الكهرباء بادرت لقطع التيار بسبب العمل الجزئي في عدد من محطات توليد الكهرباء.

وقال متحدث باسم شركة الكهرباء أن قطع التيار عن اي منطقة لن يدوم اكثر من نصف ساعة. لكن التيار الكهربائي قُطع اليوم عن احياء في مدينة الناصرة لقرابة الساعة.

وعمدت شركة الكهرباء على قطع التيار الكهربائي من دون الاعلان مسبقا عن المنطقة التي سيتم قطع التيار الكهربائي عنها. اضافة الى ذلك فقد علق مئات المواطنين داخل المصاعد الكهربائية بسبب انقطاع الكهرباء واصيب بعض المواطنين بحالات اختناق جراء احتجازهم داخل المصاعد المظلمة وتوقف المروحيات فيها عن العمل.

وقال متحدث باسم شركة الكهرباء انه لا يمكن معرفة المنطقة التي سيتم قطع الكهرباء عنها لان ذلك يتم من خلال حاسوب مركزي في الشركة.

وادى انقطاع التيار الكهربائي عن توقف عمل اشارات مرور ضوئية الامر الذي تسبب باختناقات مرورية كبيرة خصوصا في المدن الكبيرة مثل تل ابيب.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018