قرى الجليل تودع قاسم فريد غانم رئيس حركة المبادرة العربية الدرزية

قرى الجليل تودع قاسم فريد غانم رئيس حركة المبادرة العربية الدرزية

ودع الآلاف من أبناء قرى الجليل في المغار يوم السبت الفائت 8.7.06 عن عمر يناهز الرابعة والسبعين، في جنازة مهيبة، الشخصية الوطنية أبو فريد قاسم غانم رئيس المجلس المحلي الأسبق، رئيس حركة المبادرة العربية الدرزية إلى مثواه الأخير، بحضور العديد من الشخصيات السياسية والاجتماعية، برز من بينها عضوا الكنيست واصل طه وجمال زحالقة.

وعلى مدى أكثر من ساعة توالى المؤبنون مشيدين بمواقف المرحوم خدمة لأهل بلده من موقعه كرئيس لمجلسها المحلي على مدى عدة دورات 1969-1993 في المجال العمراني وبناء الإنسان وفي مجال إرساء قواعد التآخي بين أبنائها، والدور المميز الذي لعبه في الأحداث المؤسفة التي عصفت بالمغار قبل سنتين.

في كلمة تأبينه التي ألقاها النائب واصل طه باسم التجمع الوطني الديموقراطي، إذ كان المرحوم من مؤيديه وضمن أماكن الشرف في قائمته للكنيست، قال:
"اختار المرحوم الطريق الصعب في حياته طريق إحقاق الحقوق عن طريق النضال لا المهادنة، فكان من أوائل الذين دفعوا وظيفتهم المهنية ثمنا لمواقفه الوطنية، إذ كان فصل من التدريس مع العديدين من زملائه على يد سلطات الحكم العسكري في سنوات الستين.

من خلال رئاسته للمجلس المحلي كان في طليعة المكافحين لنيل الحقوق عن طريق النضال لتحقيق المساواة لكل الوسط العربي والعربي الدرزي خاصة. عرفته ورافقته في الكثير من الملمات التي واجهت مجتمعنا ، فكان المقدام في التصدي لها".

كان المرحوم على مدى سنوات عضو اللجنة القطرية للجنة المبادرة الدرزية وفي السنوات الأخيرة رئيسا لحركة المبادرة العربية الدرزية المستقلة، عمل من خلالهما على تحقيق أهدافهما في تحرير الشباب العرب الدروز من غبن الخدمة الإجبارية وكان فاعلا أساسيا في مسيرة التواصل القومي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018