لائحة اتهام ضد إثنين من قرية كسرى بتهمة التورط في شراء سلاح جندي

لائحة اتهام ضد إثنين من قرية كسرى بتهمة التورط في شراء سلاح جندي

قدمت النيابة العامة إلى المحكمة المركزية في مدينة حيفا، لائحة اتهام ضد إثنين من سكان قرية كسرى في الجليل الغربي، وذلك بتهمة التورط في شراء بندقية من أحد الجنود في الجيش الإسرائيلي، وهو من قرية كسرى أيضاً، ومساعدته في اختلاق قصة تعرضه لهجوم واختطاف سلاحه منه. كما من المتوقع أن يتم تقديم لائحة اتهام ضد الجندي أيضاً في الأيام القريبة.

وكان الجندي أيوب عبد الله، قد غادر القاعدة العسكرية التي كان يخدم فيها، قبل أكثر من شهر بقليل، متوجهاً إلى بيته، ويحمل بندقية من نوع "غليلون". ومنذ ذلك الحين لم يعد إلى القاعدة العسكرية.

وبحسب لائحة الإتهام، ففي الفترة التي مكث فيها في البيت، زاره المتهمان الآخران، صديق له وأخر يدعى باسل فلاح من قرية كفر سميع، وعرض عليه الأخير مبلغ 10 آلاف شيكل مقابل سلاحه الشخصي. ووافق الجندي عبد الله على الصفقة، وتم تنفيذها في مساء اليوم نفسه. وقام فلاح بنقل السلاح إلى شخص آخر.

وجاء أن ثلاثتهم وصلوا إلى المفرق القريب من قرية الرامة، حيث اتفقوا على اختلاق قصة محاولة اختطاف، وقام المتهمان بتمزيق ثياب الجندي ورش الغاز المسيل عليه، ثم هربوا من المكان.

ووصل الجندي المذكور إلى شرطة كرميئيل لتقديم شكوى، إلا أنه سرعان ما ثارت الشكوك لدى التحقيق معه في الشرطة. وقد اعترف الجندي لاحقاً بما حصل، وتم اعتقال المتهمين.

وبحسب الشرطة فإن خلفية العملية جنائية وليست قومية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018