مدير "مكتب الصحافة الحكومي" في "يديعوت أحرونوت": سنواصل الحفاظ بحزم على "مصالح الدولة"

مدير "مكتب الصحافة الحكومي" في "يديعوت أحرونوت":
سنواصل الحفاظ بحزم على "مصالح الدولة"

في مقال نشر في صحيفة "يديعوت أحرونوت", اليوم الإثنين, شدَّد دانيئيل سيمن, مدير "مكتب الصحافة الحكومي" في إسرائيل, على أن مكتبه سيواصل تقديم كل الخدمات المقررة لمراسلي وسائل الاعلام الأجنبية ومع ذلك سيواصل الحفاظ على ما أسماه "مصالح الدولة". وأضاف : صحيح أنه لا يوجد على الدوام تطابق بين هذه المصالح وبين ما هو مرغوب لجميع المراسلين الأجانب,لكن ليس لدينا أدنى شك حول جدول الأسبقية.

وزعم سيمن أن الاتهامات التي يوجهها ممثلو الصحافة الأجنبية الى إسرائيل والمتعلقة بفرض تقييدات على تحركاتهم تمس بعملهم الصحافي هي "إتهامات ظالمة" لأن مكتب الصحافة الحكومي يحتكم الى "المعايير المهنية فقط", علىحد قوله. لكنه في سياق المقال أشار إلى أن مكتبه لن يكفّ عن التعرض للمراسلين الأجانب الذين لا يتساوقون مع الرواية الاسرائيلية. عن هؤلاء كتب سيمن يقول : ثمة مراسلون أجانب يتكلمون عن النضال الفلسطيني بضمير المتكلم.
وثمة من يجد تبريرات للارهاب ضد المواطنين الاسرائيليين.
وثمة من يشكك في صدقية كل بيان إسرائيلي غير أنه يقتبس كل إتهام فلسطيني كما لو أنه تقرير حقيقي, وثمة من يشكك حتى في مجرد حق إسرائيل في الوجود.