الشاب خالد يشعل مهرجان صور بلبنان

الشاب خالد يشعل مهرجان صور بلبنان

بموسيقى ذات إيقاع نابض، وصوت قوي حماسي، أشعل الجزائري الشاب خالد بموسيقى الراي، أركان الملعب الروماني في صور بلبنان، ليقدم بذلك واحدة من السهرات التي تبقى خالدة في الأذهان.

وأطل الشاب خالد على الجمهور من خلف الأعمدة الرخامية متألقا ببدلة سوداء ترافقه موسيقى صاخبة وأضواء باهرة وأسر الحضور الذي جاء من أنحاء لبنان وخارجه وكان من بينه قائد الكتيبة الإيطالية العاملة في لبنان الكولونيل ماسيمو كروكو مع عدد من ضباط قوات الطوارئ العاملة في لبنان.

وعلى مدى ساعتين متواصلتين قدم الشاب خالد أغنيات لاقت شهرة عالمية على غرار "عيشة" و"وهران" و"عبد القادر" و"الشابة" و"سيه لا في" و"دي دي" إضافة لباقة من أغانيه الحديثة والقديمة المستوحاة من التراث الجزائري وموسيقى الراي.

وتفاعل الجمهور مع أغنية "أنا العربي" التي يعدد فيها كل الدول العربية.

وقال الشاب خالد تعليقا على مشاركته في مهرجانات صور "أنا في صور بلد التاريخ، أتمنى أن أغني في كل البلاد العربية، وحلمي أن أغني في فلسطين حيث هناك شعب لا أحد يزوره. حلمي أن أغني في فلسطين كما في سوريا أيضا".

وعلى امتداد ساعات الحفل كانت أيادي الحضور مرفوعة تمسك بالهواتف المحمولة لتوثق اللحظة وتصور الأغنيات وسط صيحات الشابات والشبان اليافعين.

وفي الربع الأول من الحفل حيا الشاب خالد بلهجة عربية متكسرة أبناء صور والجنوب اللبناني وسط تصفيق حار.

وهي المرة الأولى التي يشارك فيها الشاب خالد في مهرجانات صور الدولية التي تنظمها عقيلة رئيس مجلس النواب اللبناني رندة بري.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة