امسية شعرية لتكريم الشاعر عبد الرحيم محمود في رام الله

امسية شعرية لتكريم الشاعر عبد الرحيم محمود في رام الله

اقامت شركة امسيات للثقافة والفنون مساء الامس أمسية شعرية لتكريم الشاعر الفلسطيني الشهيد عبد الرحيم محمود، في قاعة مركز خليل السكاكيني بمدينة رام الله، وذلك ضمن نشاطات الشركة التي انطلقت بفكرة مميزة وبأيد شابة واعده، من طالبات المرحلة الثانوية في المدرسة الاسبانية، وضمن مشروع انجاز فلسطين.

وتخلل الحفل الذي حضره العشرات من المواطنين العديد من الكلمات والفقرات الفنية، حيث اكد المدير العام للشركة مريم نواره أن دور الشركة جاء ليعزز دور الثقافة بعد الانشغال عنها، ورفعها الى مستويات رفيعه، موجهة رسالة الى الأجيال الشابة بلعب دور فاعل في هذا المضمار، على اعتبار الفن جزء من الثقافة الفلسطينية، التي تواجه الكثير من التحديات.
من جانبها مدير دائرة الاعداد في الشركة، أسماء ناجح، أوضحت ان الهدف الرئيس من المشروع اعادة نشر الثقافة الفلسطينية بكل أشكالها، ومد جسور التعاون مع المؤسسات والمراكز التي تعنى بالثقافة والفن بأشكاله المختلفة.

وفي كلمة مقتضبة لمدير التسويق ميساء حسونه أوضحت ان هناك خطة تسويقية للشركة تقوم على زيارات ميدانية للمراكز الثقافية في مدينتي رام الله والبيرة –نطاق عمل الشركة- ؛ لتسويق فكرة وأهداف الشركة وفتح باب التعاون مع تلك المراكز.

من جانبها رنده سلامه مدير عام مؤسسة انجاز فلسطين، بينت ان المؤسسة ا أتاحت الفرصة امام طلبة المدارس للابداع والتفكير في انشاء شركات مؤقته، لغرض المسابقة ما بين الطلبة المؤسسون لتلك الشركات بهدف صقلهم بخبرات حول الادارة وتسيير أعمال الشركات والمؤسسات، ولعب دور اداري في مرحلة عمرية مبكرة، وتوجيههم الى تخصصات جامعية تتناسب وميولهم وقدراتهم، الامر الذي جسر الهوة ما بين احتياجات سوق العمل، ومخرجات التعليم العالي.

وتخلل الأمسية عدد من الفقرات الفنية، حيث القى الشعراء الموهوبون " جمعه الرفاعي، ورياض ابو بكر، وعرفات الديك وليث سنجق" قصائد في موضوعات متنوعة، واختتم كل منهم فقرته بقصيدة للشاعر الفلسطيني الكبير عبد الرحيم محمود الذي تم تكريمه، وقدم مركز كمنجاتي مجموعة من فقرات الموسيقى الشرقية، التي نالت استحسان الجمهور، وقدم كذلك مشرف المركز سائد كرزون مقطوعة موسيقية منفردة على آلة العود، عكست صمود الشعب الفلسطيني رغم كل الصعاب التي تعصف به.

وتم في نهاية الأمسية تكريم الشاعر الفلسطيني عبد الرحيم محمود، حيث تسلم درع التكريم ابن شقيقه الاستاذ طارق محمود نيابة عن نجل الشاعر السيد الطيب عبد الحيم امين عام الرئاسة.
واشاد طارق بفكرة الشركة، وشكر القائمين عليها متمنياً لهم المزيد من النجاح في اقامة امسيات ثقافية وفنية.

هذا وأكد المشرف على موظفات شركة امسيات من طالبات المدرسة الاسبانية، الأستاذ زيد عبد الحليم، ممثلاً عن شركة المشرق للتأمين، ان الشركة انطلقت بفكرة مميزة وبأيد شابة واعدة تحترم ذاتها وتعتد بنفسها وتؤمن في اهمية خلق جو فني وثقافي فيه الامل والتعارف والمحبه، وهدفها إقامة امسيات ثقافية وفنية قادرة على تكريس الثقافة والفنون في المجتمع الفلسطيني.

واضاف عبد الحليم أن المؤسسون شبان لديهم طموح بخوض تجربة الادارة وتسيير اعمال الشركة . فهذة المواهب الشابه لديها امكانيات خلاقه في تعزيز وتطوير الثقافة والفنون من خلال اقامة امسيات فيها الفرص للاكتشاف، التجربة، الجمال الابداع والتحدي من اجل بناء مستقبل مشرق فيه اصالة الفن الجميل والثقافة الرائدة عنوانا للشركة.

واوضح أن الشركة أقيمت وامام ناظريها أهداف عده منها دعم المسيرة الثقافية الفنية من خلال أمسيات بناءة تحترم المتابعين والمهتمين بالثقافة والفنون، وتعزز دور الشباب الريادي وتسير أموره الإدارية والمالية من خلال هذه المؤسسة الغضّة، واتاحة الفرصة لكل المواهب الدفينة، وتوجيه أنظار الشباب بخاصّة والمجتمع الفلسطيني عامة نحو متابعة أعمال فنية وثقافية بهدف الترفيه والترويح عن النفس، وابراز الوجه الجميل لاصالة ثقافتنا الفلسطينية، واهداء عبير الثقافة الفلسطينية والفن الجميل للمجتمعات الأخرى ومشاركتهم في مناسباتهم مما يتيح لنا الفرصة لابراز الوجه المشرق لفلسطين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018