ألبوم جديد لمحمد منير خاص بثورات العرب، ورسالة دكتوراة حول فنه

ألبوم جديد لمحمد منير خاص بثورات العرب، ورسالة دكتوراة حول فنه

تعاقدت شركة "أرابيكا ميوزيك" للإنتاج الفني، مع المطرب المصري محمد منير، على إنتاج وتوزيع ألبومه الغنائي الجديد.

وقالت الشركة إن الألبوم يضم 10 أغنيات جديدة، تتناسب مع أحداث الثورة المصرية، وتواكب التطورات التي تمر بها المنطقة العربية ، مشيرة إلى أن منير بدأ فعلا تسجيل أولى أغنيات الألبوم المقرر طرحه في الأسواق خلال الأسابيع المقبلة.

وتوقعت الشركة انتهاء منير من تسجيل جميع أغنيات الألبوم بعد عيد الفطر، فور عودته من إجازته السنوية، التي اعتاد أن يقضيها مع أسرته في مسقط رأسه أسوان في جنوب مصر.

ويرى منير أن هذا الألبوم سيكون مختلفا تماما عن ألبوماته الأخرى، فهو أول ألبوم له بعد ثورة 25 يناير، ولذلك سيكون متفردا في شكله ومضمونه، وسيحتفل الألبوم بالربيع العربي، ويؤكد من خلال أغانيه الحرية، والعدالة الاجتماعية، وضرورة بناء الأوطان على أسس جديدة، تتفق وعهد الحرية العربي الجديد.

 

وكان منير قد حضر أخيرا مناقشة رسالة دكتوراة للباحثة إيناس جلال الدين، عن أعماله وتاريخه الفني، تحت عنوان "الجذور النوبية في الغناء المصري المعاصر"، مقدمة في رسالتها محمد منير نموذجا لهذه الرسالة، نظرا إلى مشواره الحافل.

 

وقدم منير أحد أبرز أغنيات الثورة المصرية، بعنوان "ازاي"، التي كتبها نصر الدين ناجي، ولحنها أحمد فرحات، وتقول كلماتها: "إزاي ترضيلي حبيبتي/ أتمعشق اسمك وإنتي/ عمالة تزيدي في حيرتي/ وما انتيش حاسه بطيبتي ازاي/ مش لاقي في عشقك دافع/ ولا صدقي في حبك شافع/ إزاي أنا رافع راسك/ وإنتي بتحني في راسي إزاي."

ويحظي منير بشعبية واسعة في الشارع المصري، ويلقبه جمهوره بـ"الكينج" أو "الملك."