بعد توقف 18 عامًا: إحياء جائزة نجيب محفوظ للرواية

بعد توقف 18 عامًا: إحياء جائزة نجيب محفوظ للرواية
الأديب المصري نجيب محفوظ، أرشيفية (رويترز)

أعلن المجلس الأعلى للثقافة في مصر، اليوم الأربعاء، إحياء جائزة (نجيب محفوظ) للرواية من جديد، بعد توقف نحو 18 عاما وكذلك رفع قيمتها المالية.

وقال الأمين العام للمجلس، حاتم ربيع، في بيان، إن جميع تفاصيل وشروط الجائزة ستعلن في ديسمبر القادم بالتزامن مع ذكرى ميلاد الروائي المصري الحائز على جائزة نوبل.

وأضاف أن الجائزة لن تكون محلية، بل ستستقبل المشاركات من داخل مصر وخارجها على أن تزيد قيمتها المالية من 25 ألف جنيه (نحو 1400 دولار) إلى 40 ألف جنيه (نحو 2300 دولار).

وأشار إلى أن لجنة من كبار الأدباء والنقاد ستدعى لتقييم الأعمال المتقدمة للمسابقة واختيار الفائز.

وكان المجلس الأعلى للثقافة يمنح جائزة سنوية باسم (نجيب محفوظ) حتى عام 1999 لتتوقف بعد ذلك.

وهناك جائزة أخرى في مصر تحمل اسم الروائي الأشهر دوليا، تقدمها دار نشر الجامعة الأميركية بالقاهرة، وقيمتها 1000 دولار، إضافة لترجمة العمل إلى الإنجليزية.

ولد تجيب محفوظ في 11 كانون الأول/ ديسمبر 1911 وأثرى المكتبة العربية بمئات الأعمال على مدى 60 عاما، والتي ترجمت إلى معظم اللغات الأجنبية، وكان أول روائي عربي يفوز بجائزة نوبل في الآداب عام 1988. وتوفي في 30 آب/ أغسطس 2006.