وفاة الممثلة الفرنسية دانييل داريو عن 100 عام

وفاة الممثلة الفرنسية دانييل داريو عن 100 عام

لا أحبك، لا أحبك، لا أحبك..." تبقى إحدى أجمل عبارت السينما الفرنسية. هذه الكلمات هي لـ"السيدة ..."، امرأة أرستقراطية ومثقلة بالديون، تقمصتها دانيال داريو عام 1953 في فيلم ماكس أوفولس الشهير. وكانت الممثلة وقتها في ذروة الفن السابع الفرنسي.

وتوفيت داريو في بوا لو روا بمنطقة الأور شمال فرنسا حسب ما أعلن أقاربهاالخميس لوسائل إعلام عديدة. وكانت الممثلة قد أطفأت مئة شمعة في مطلع أيار/مايو الماضي.

وقال شريكها جاك جونفرين إن حالتها الصحية "تعكرت قليلا بعد أن سقطت" في الفترة الأخيرة. ولعبت أسطورة التمثيل أدوارا متنوعة في أكثر من 100 فيلم وعشرات المسرحيات. فعملت خلال مسيرتها المهنية الثرية مع عظماء السينما: ماكس أوفولس، ساشا غيتري، جوليان دوفيفيي، جاك دومي، كلود سوتي، وحتى فرانسوا أوزون في الفترة الأخيرة...

لكن المخرج الذي ألهمته بشدة وعملت معه أكثر هو هنري دوكوان. وبين الممثلين الذين لعبت إلى جانبهم نجد أسماء شهيرة على غرار جان غابين وجيرار فيليب و فيتوريو دا سيكا.

وولدت دانيال داريو عام 1917 في مدينة بوردو الفرنسية، ومثلت بعمر 14 عاما فيلمها الأول "الحفل" حيث نالت داريو الإعجابآنذاك، كما شاركت في أعمال كوميدية خصوصا قبل أن تتقمص أدوارا درامية وتحقق نجاحا باهرا في "مايرلينغ" إلى جانب شارل بويي.

وبدأت دانيال داريو انطلاقا من 1969 تجربة المسرح حاملة نصوص فيدو وغيتري ومارسيل إيمي. في 2003، وحيدة على الخشبة، لعبت الممثلة "أوسكار والسيدة الوردية" للكاتب إيريك إيمانويل شميت، وفازت عن ذلك بجائزة موليير. وكان آخر ظهور لها في الشاشات عام 2010 في فيلم "كعكة الزفاف" لدونيس غارنييه-ديفار.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018