اتفاق بين "ديزني" و"سوني" يبقي "سبايدرمان" في "مارفل"

اتفاق بين "ديزني" و"سوني" يبقي "سبايدرمان" في "مارفل"
توضيحية (pixabay)

أعلنت شركتا "سوني بكتشرز" و"والت ديزني" أمس، الجمعة، أن استديوهات "مارفل" ستستمر في إنتاج سلسلة أفلام "الرجل العنكبوت: العودة" (سبايدرمان: هوم كامنغ)، لتُهدِّئا مخاوف عشاق الشخصية من أن يختفي البطل الخارق من عالم مارفل السينمائي.

وقالت شركتا الإنتاج السينمائي إن الجزء الثالث ضمن سلسلة أفلام الرجل العنكبوت الحالية، بطولة توم هولاند، سيكون في قاعات العرض السينمائي من 16 تموز/ يوليو 2021.

وقد بدأ عرض أحدث أفلام السلسلة، "الرجل العنكبوت: بعيداً عن الوطن" (سبايدرمان: فار فروم هوم)، في حزيران/ يونيو الماضي في الولايات المتحدة، وجمع أعلى الإيرادات على الإطلاق لفيلم من إنتاج "سوني بكتشرز"، محققا 1.11 مليار دولار في أنحاء العالم حتى 18 آب/ أغسطس.

والشهر الماضي، قالت تقارير عدة ومنتجون من بينهم كيفين فاغي مدير إنتاج أفلام "مارفل" إن الشركتين عجزتا عن التوصل إلى تفاهم بشأن تقاسم الشخصية في أفلامهما بعد انتهاء مدة اتفاقهما السابق.

وأشارت التقارير في ذلك الحين إلى أن "ديزني" أرادت حصة مالية أكبر في أفلام "الرجل العنكبوت" المنفردة التي تنتجها سوني. وأصابت أنباء عدم التوصل إلى اتفاق المعجبين بخيبة الأمل، ليبدأوا حملة على "تويتر" تحت وسم #أنقذوا_الرجل_العنكبوت.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"