معرض صور نادرة لجمال عبد الناصر في نواكشوط

معرض صور نادرة لجمال عبد الناصر في نواكشوط

 

اختتمت أول أمس السبت في العاصمة الموريتانية نواكشوط، فعاليات معرض الصور النادرة للرئيس الراحل الزعيم جمال عبد الناصر، والذي شهد إقبالا غير مسبوق للموريتانيين.

وقال عدنان ولد بيروك، مدير عام الثقافة بوزارة الثقافة الموريتانية حول المعرض: "إن معرض الصور النادرة للزعيم الراحل جمال عبد الناصر والرئيس الموريتاني الأسبق المختار ولد داداه، يجسد فترة متميزة كانت فيها مصر رائدة. "

وأضاف المسؤول الموريتاني أن "مصر شهدت فترة ذهبية في عهد عبد الناصر، وفتحت جميع الأبواب مع العرب والأفارقة، داعيا إلى الاستفادة من الماضي لتطوير العلاقات مع موريتانيا في مجالات ثقافية عديدة."

من جانبه، أكد الدكتور خالد غريب، مدير المركز الثقافي المصري في نواكشوط، في كلمة له اختتم بها المعرض، "إن المعرض أثبت بما لا يدع مجالا للشك أن موريتانيا تحمل بين طياتها حبا لمصر، وتقديرا لزعاماتها الرائدة للثورات العربية، مضيفا أن ـرض موريتانيا ’شنقيط‘ تدرك من هو جمال عبد الناصر."

وقد عاشت العاصمة الموريتانية على مدى الأسبوع الماضي معرضا للصور النادرة للزعيم الراحل جمال عبد الناصر، واختار المسؤولون المصريون في نواكشوط بعناية التاريخ المناسب للمعرض الذي أطلقوه في الذكرى الثانية والأربعين لرحيل جمال عبد الناصر، واختتموه في ذكرى عزيزة على الموريتانيين وغيرهم من العرب، وهي السادس من أكتوبر، ذكرى العبور وانتصار القوات المصري على إسرائيل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018