جنين: "بيت زمان" يفتتح معرض الكتاب السنوي

جنين: "بيت زمان" يفتتح معرض الكتاب السنوي
تصوير بهاء جيتاوي

افتتح متحف بيت زمان الثقافي والتراثي في مدينة جنين، اليوم الأحد، معرض الكتاب السنوي بعنوان "نور على نور" بالتعاون مع مجموعة فريق "بلا هوية" الثقافي، وياسمينتي للكتب، وذلك بالتزامن مع الذكرى الـ12 لرحيل الشاعر الفلسطيني محمود درويش.

وأكدت مديرة ثقافة جنين، آمال غزال، على أهمية هذه الفعاليات التي تدعم الحركة الثقافية في جنين والتي تساهم في تعزيز الحراك الثقافي.

ويحتوي المعرض على تشكيلة واسعة ومتنوعة من الكتب والموسوعات العلمية والثقافية والأدبية، ورُسمت جدارية تحث وتشجع على القراءة بريشة الفنان عبد الله ابو قذيلة، وزاوية لرسم "بور تري"، وصور وأشخاص، وزاوية للقراءة الهادفة في مختلف المجالات.

ومن جهته، قال منسق المعرض لمجموعة فريق "بلا هوية" الثقافي، حمزة حردان، إن "تنظيم هذا المعرض جاء من أجل تشجيع القراءة ودعم الفن الفلكلوري، وجزء من حالة الصمود التي يمارسها شعبنا كل يوم من أجل أن يبقى على أرضه رغم تحديات الاحتلال".

جانب من معرض الكتاب (وفا)

وأضاف أن "ضعف اهتمام المواطن الفلسطيني بالقراءة يخلق تحديات كبيرة أمام الكتاب، ما يتطلب تفعيل مثل هذه المعارض كي نعدم القراءة والتعليم والفن والمسرح والإبداع في مجتمعنا".

ويشار إلى أن المعرض يستمر لمدة خمسة أيام في متحف بيت "زمان" التراثي والثقافي، ويضم زاوية للتصوير الفوتغرافي، وزاوية للأشغال اليدوية للشباب، وزاوية لإبداعات الأسرى، وزاوية للتحف والنثريات والمطرزات والمنتجات اليدوية، إضافة إلى إكسسوار المعارض، كما تخلل المعرض وصلات زجلية للشاعر الشعبي محمد لحلوح (أبو الناجي)، ورسم الفنان عبد الله أبو قذيلة جدارية على جدران المتحف.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ