(فيديو) كوبا أمريكا: تعادل لتشيلي أمام المكسيك وفوز لبوليفيا

(فيديو) كوبا أمريكا: تعادل لتشيلي أمام المكسيك وفوز لبوليفيا

حولت تشيلي صاحبة الأرض تأخرها مرتين، ثم اهتزت شباكها في منتصف الشوط الثاني، لتتعادل 3-3 مع المكسيك في مواجهة بالغة الاثارة بكأس كوبا أمريكا لكرة القدم، فجر اليوم الثلاثاء.

وأحرز ماتياس فوسو مهاجم المكسيك هدفين وهز ارتورو فيدال لاعب وسط تشيلي الشباك مرتين أيضا، في مباراة حفلت بالاثارة منذ البداية وحتى النهاية.

وتملك تشيلي أربع نقاط من مباراتين بالتساوي مع بوليفيا، مقابل نقطتين للمكسيك، فيما تتذيل الإكوادور الترتيب دون أي نقطة.

وستتقابل تشيلي في الجولة الأخيرة لدور المجموعات مع بوليفيا، بينما ستلعب المكسيك مع الاكوادور يوم الجمعة القادم.

وأكد فيدال لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي أن أداء تشيلي يتحسن بمرور الوقت في البطولة.

وقال فيدال 'كانت مباراة صعبة منذ البداية وحتى النهاية، لكن الشيء المهم هو أننا لعبنا بشكل أفضل من مباراتنا الأولى ونحن نتحسن، الآن تأتي المباراة أمام بوليفيا ويجب أن نكون في كامل قوتنا'.

ولجأ الفريقان للهجوم منذ البداية، لكن المكسيك تقدمت في الدقيقة 21 عن طريق فوسو بعد تمريرة عرضية من خيسوس كورونا ولمسة بارعة من خوان كارلوس مدينا.

ولم يستمر تقدم المكسيك سوى دقيقة واحدة، بعدما تخلص فيدال من الرقابة أثناء تنفيذ ركلة ركنية ليسدد ضربة رأس قوية في الشباك. 

وقال برافو حارس برشلونة الاسباني 'ربما كانت مباراة جيدة للمتفرجين، لكن كنا نأمل في نوع آخر من المباريات ونتيجة مختلفة'.

بينما أحرزت بوليفيا ثلاثة أهداف في الشوط الأول، ثم تماسكت أمام انتفاضة قوية في النصف الثاني من اللقاء، لتفوز 3-2 على الإكوادور في مباراة مثيرة بكأس كوبا أمريكا لكرة القدم، المقامة حاليا في تشيلي، فجر اليوم الثلاثاء.

ولم تخسر الإكوادور أمام بوليفيا في البطولة منذ 1949، لكن شباكها اهتزت سريعا في بداية المباراة التي أقيمت ضمن المجموعة الأولى.

وافتتح رونالد رالديس قائد بوليفيا التسجيل لبلاده في الدقيقة الخامسة بضربة رأس من ركلة ركنية نفذها مارتن سميدبيرج ،الذي ضاعف تقدم الفريق بعد 13 دقيقة بتسديدة من خارج منطقة الجزاء.

وكادت الاكوادور أن تقلص الفارق من ركلة جزاء قبل سبع دقائق على نهاية الشوط الأول، لكن اينر فالنسيا أهدرها في المحاولة الثانية، بينما أحرز مارسيلو مارتنز الهدف الثالث لبوليفيا من ركلة جزاء قبل دقيقتين على نهاية الشوط الأول.

وقلصت الاكوادور الفارق عبر فالنسيا مهاجم وست هام يونايتد الانجليزي بعد مرور دقيقتين من زمن الشوط الثاني، وأضاف ميلر بولانيوس الهدف الثاني للاكوادور بتسديدة بعيدة المدى قبل تسع دقائق من النهاية التي شهدت اثارة بالغة.

وهذا أول انتصار لبوليفيا في كوبا أمريكا منذ 1997 ،لترفع رصيدها إلى أربع نقاط من مباراتين في المجموعة التي تضم أيضا تشيلي والمكسيك.