بطولة إيطاليا: نابولي يفلت من الهزيمة ولاتسيو يحسم الموقعة مع أودينيزي

بطولة إيطاليا: نابولي يفلت من الهزيمة ولاتسيو يحسم الموقعة مع أودينيزي

أفلت نابولي من الهزيمة أمام مضيفه إمبولي وخرج متعادلا معه 2-2، اليوم الأحد، في المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

على ملعب كارلو كاستلياني، فاجأ إمبولي ضيفه بهدف سريع من قدم ريكاردو سابونارا (3)، لكن الرد كان سريعا أيضا عن طريق لورنتسو إنسينيي (7).

وأعاد مانويل بوتشاريلي التقدم لأصحاب الأرض بمساندة من سابونارا (18).

وفي الشوط الثاني، استدرك نابولي، الذي تعج صفوفه بالدوليين، الموقف، وخرج من عنق الزجاجة بفضل البرازيلي آلان لوريرو، الذي تابع في الشباك كرة وصلته من مانولو غابياديني (50).

وهي النقطة الثانية لنابولي من تعادلين وخسارة، فيما حصل إمبولي على نقطته الأولى بعد خسارتين متتاليتين.

وعلى ملعب مارك انطونيو بنتيغودي، تعادل هيلاس فيرونا مع ضيفه تورينو 2-2، سجلت جميعها في الشوط الثاني.

وتقدم صاحب الأرض مرتين بواسطة لوكا طوني (49 من ركلة جزاء)، والأرجنتيني خوانيتو (71)، ورد الضيوف مرتين عن طريق دانييلي باسيلي (66)، والغاني افرييه اكواه (73).

وصار تورينو شريكا لكييفو في الصدارة برصيد 7 نقاط.

وفشل باليرمو في تعميق جراح ضيفه والضيف الجديد على النخبة كاربي، والإنفراد بالصدارة موقتا بتعادله معه 2-2، رافعا رصيده إلى 7 نقاط، فيما تخلى كاربي عن المركز العشرين الأخير بحصوله على النقطة الأولى.

وافتتح السويدي أوسكار هيلييمارك التسجيل لباليرمو بتسديدة بعيدة المدى (6)، قبل أن يقدم زميله المدافع روبرتو فييتيولو هدية التعادل بتسجيله خطأ في مرمى فريقه (23).

وفي الشوط الثاني، تمكن البديل والدولي السابق ماركو بورييلي، من خطف الهدف الثاني لكاربي، بعد أن استثمر تمريرة من البرازيلي ريدر ماتوش (63).

وعندما كانت المباراة تتجه نحو فوز أول لكابري، أدرك الصربي أوروس ديوردفيتش التعادل لباليرمو إثر تمريرة من المغربي أشرف لزعر (88).

وعلى ملعب تشيتا دل تريكولوري، تعادل ساسوولو مع أتالانتا برغامو 2-2، وصار الأول شريكا موقتا في الصدارة التي تتقاسمها حاليا 5 فرق، بعد فوز روما على مضيفه فروزينوني الصاعد حديثا 2-0، أمس في الافتتاح.

وكان أتالانتا سباقا إلى زيارة الشباك عن طريق التشيلي ماوريسيو بينيا (13)، لكن الفرحة لم تستمر أكثر من 9 دقائق، حيث تمكن ساسوولو من إدراك التعادل بفضل فرانشيسكو مانيانيلي (22).

ووضع بينيا الضيوف مجددا في المقدمة بتسجيله الهدف الثاني (33)، وأعاد أنطونيو فلورو فلوريس المباراة إلى نقطة الصفر، بتسجيله هدف التعادل الثاني (40).

اقرأ أيضًا| بطولة المانيا: بريمن يتفوق على هوفنهايم وشالكه يعود إلى الفوز

وحسم لاتسيو موقعة الملعب الأولمبي في العاصمة، مع ضيفه أودينيزي، الذي أسقط يوفنتوس، بطل المواسم الأربعة السابقة، في عقر داره 1-0 في المرحلة الأولى، قبل أن يخسر على أرضه أمام باليرمو بالنتيجة ذاتها في الثانية، بفوزه عليه 2-0.

ويدين لاتسيو بفوزه الثاني إلى اليساندرو ماتري المعار من ميلان، والذي حل بديلا لأنطونيو كاندريفا في الشوط الثاني.

وسجل ماتري الهدف الأول من زاوية صعبة بعد أن تلقى كرة من البرازيلي فيليبي أندرسون (64)، ثم الثاني بمجهود فردي داخل المنطقة (73).

وكان لاتسيو تغلب على الملعب ذاته، على بولونيا 2-1 في المرحلة الثانية، قبل أن يمنى بهزيمة ثقيلة على أرض كييفو 0-4.

وتأجلت مباراة سمبدوريا مع بولونيا بسبب الأحوال المناخية السيئة في مدينة جنوى.

ويلعب لاحقا اليوم إنتر ميلان مع جاره ميلان، في قمة وختام المرحلة، ويملك الأول (6 نقاط) فرصة اعتلاء الصدارة، في حال تحقيق فوزه الثالث على التوالي.

 

ترتيب فرق الصدارة:

1- كييفو 7 نقاط من 3 مباريات

2- تورينو 7 من 3 مباريات

3- روما 7 من 3 مباريات

4- ساسوولو 7 من 3 مباريات

5- باليرمو 7 من 3 مباريات

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018