سويسرا توافق على تسليم مشتبه بقضية فساد فيفا

سويسرا توافق على تسليم مشتبه بقضية فساد فيفا
المشتبه الأوروغوياني يوجينيو فيغيريدو (وكالات)

وافق مكتب القضاء الفيدرالي (وزارة العدل) السويسري على تسليم المسؤول الأوروغوياني السابق في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوجينيو فيغيريدو إلى الولايات المتحدة كأول عملية في إطار فضيحة الفساد التي تستهدف كوادر سابقين في المنظمة العالمية.

وقال المكتب الفدرالي السويسري في بيان "إن نائب الرئيس السابق لاتحاد أميركا الجنوبية وللفيفا الذي أوقف في 27 أيار/مايو في زيوريخ مع 6 كوادر آخرين بناء على طلب أميركي، يملك مهلة 30 يوماً لاستئناف القرار أمام محكمة الجزاء الفدرالية السويسرية".

ويشتبه بأن فيغيريدو قبل رشاوى بعدة ملايين من شركة تسويق رياضية أوروغويانية في إطار توزيع حقوق التسويق لأربع نسخ من مسابقة كوبا أميركا أعوام 2015 و2016 و2019 و2023، ما حرم الشركات الأخرى من المنافسة.

وتتهم النيابة العامة في نيويورك فيغيريدو أيضاً بالحصول على الجنسية الأميركية بفضل شهادات طبية مزورة قدمها عامي 2005 و2006.

وكانت نيابة نيويورك قد أصدرت مذكرة توقيف ضده في 20 أيار/مايو وطلبت إلى سويسرا تسليمه في الأول من تموز/يوليو، وهو لا يزال معتقلاً منذ توقيفه.

واعتبر المكتب السويسري أن جميع شروط التسليم متوفرة خصوصاً أن الأعمال الموصوفة يعاقب عليها القانون السويسري، حسب ما جاء في البيان الذي أشار إلى أن هذا القانون يعاقب أيضاً على تقديم شهادات طبية مزورة في عملية الحصول على الجنسية.

ويتهم القضاء الأميركي في نيويورك 14 شخصاً 9 منهم أعضاء في الفيفا وجميعهم من أميركا الجنوبية والوسطى، و5 رجال أعمال في مجال التسويق الرياضي، مشيراً إلى أن قيمة الرشاوى وصلت إلى 150 مليون دولار خلال 25 عاماً.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018