رافينيا يطالب المنتخب البرازيلي بعدم استدعائه مجددا

رافينيا يطالب المنتخب البرازيلي بعدم استدعائه مجددا
لاعب بايرن ميونخ رافينيا

تقدم مدافع بايرن ميونيخ الألماني، رافينيا، بطلب من الاتحاد البرازيلي يتمنى فيه عدم استدعائه مجدداً إلى المنتخب الوطني، وذلك رغم أنه كان ضمن تشكيلة المدرب كارلوس دونغا للمباراتين المقبلتين في تصفيات مونديال روسيا 2018 ضد تشيلي وفنزويلا.

وكشف الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، اليوم الاربعاء، في بيان أن رافينيا، البالغ من العمر 30 عاماً والطامح بالحصول على الجنسية الألمانية، راسله قائلاً "أنا لست من العناصر التي تستدعى بشكل منتظم إلى المنتخب ولست من الخيارات الأساسية في مركزي بالنسبة للمدرب دونغا".

ورد الاتحاد البرازيلي على رسالة رافينيا الذي استدعي للمنتخب أول مرة في آذار/مارس 2008 للقاء ودي مع السويد ثم انتظر حتى آذار/مارس 2014 لكي يستدعى مجدداً من أجل مباراة ودية أخرى ضد جنوب أفريقيا هذه المرة، قائلاً "نحن نحترم خيار اللاعب ونشيد بشفافيته وسنلغي ضم رافينيا إلى المنتخب".

وأكد الاتحاد "وحدهم الذين يكرسون نفسهم تماماً للمنتخب بإمكانهم تمثيل البرازيل في ملاعب العالم بأكمله".

ولم يتم استدعاء رافينيا إلى "سيليساو" من أجل مباراتي 8 و13 الشهر المقبل ضد تشيلي وفنزويلا إلا بسبب اصابة دانييل الفيش (برشلونة الإسباني) ودانيلو (ريال مدريد الإسباني).

ويدافع رافينيا عن ألوان بايرن منذ 2011 بعد أن لعب مع شالكه لخمسة مواسم (2005-2010) قبل الانتقال إلى الدوري الإيطالي لموسم واحد من أجل اللعب مع جنوى (2010-2011).

وقد أعرب رافينيا في الثالث من الشهر الحالي عن رغبته في الحصول على الجنسية الألمانية وحتى وإن كان خارج حسابات مدرب المنتخب الألماني بطل العالم يواكيم لوف.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018