فيفا يعاقب ماليزيا ويعتبرها خاسرة أمام السعودية

فيفا يعاقب ماليزيا ويعتبرها خاسرة أمام السعودية
صورة من مباراة السعودية وماليزيا (أ ف ب)

اعتبر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم، الاثنين، ماليزيا خاسرة أمام السعودية 0-3 في المباراة التي توقفت بينهما في الثامن من الشهر الماضي ضمن التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 وكأس آسيا 2019 في الإمارات.

وكانت المباراة قد توقفت في الدقيقة 88 والنتيجة تشير إلى تقدم السعودية 2-1 في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى.

واضطر الحكم كوك مان ليو من هونغ كونغ إلى إيقاف المباراة قبل نهاية وقتها الأصلي وطالب اللاعبين بالعودة إلى غرف الملابس بسبب شغب الجماهير الماليزية التي ألقت المفرقعات والألعاب النارية على أرض الملعب وقامت بتكسير الكراسي ورميها على رجال الأمن الموجودين حول المضمار.

وعاقب الفيفا ماليزيا بخوض مباراتها على أرضها في 17 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل ضد الإمارات من دون جمهور، وفرض عليها أيضاً عقوبة مالية قدرها 36 ألف يورو.

وكان الجمهور الماليزي غاضباً من أداء منتخب بلاده الذي اهتزت شباكه 17 مرة في أول 3 مباريات، إذ بعد أن تعادل في الجولة الأولى مع تيمور الشرقية 1-1، سقط بستة أهداف نظيفة أمام فلسطين، ثم بعشرة أهداف نظيفة أمام الإمارات، وهي النتيجة الأقسى في تاريخه.

واضطر المدرب دولا صالح إلى تقديم استقالته بعد الخسارة الثقيلة أمام الامارات، فعين الاتحاد الماليزي اللاعب السابق اونغ كيم سوي بدلاً منه مؤقتاً.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


فيفا يعاقب ماليزيا ويعتبرها خاسرة أمام السعودية

فيفا يعاقب ماليزيا ويعتبرها خاسرة أمام السعودية