الفيفا يهدد الكويت بالإيقاف بسبب التدخل في شؤون اللعبة

الفيفا يهدد الكويت بالإيقاف بسبب التدخل في شؤون اللعبة
الاتحاد الكويتي

يواجه الاتحاد الكويتي لكرة القدم تهديدا بالإيقاف والاستبعاد من المنافسات من جانب الاتحاد الدولي للعبة الشعبية "الفيفا" بسبب التدخل الحكومي في إدارة شؤون اللعبة في الدولة الخليجية.

وطلب الفيفا من الاتحاد الكويتي عدم تطبيق مجموعة جديدة من القوانين واللوائح الرياضية، المقرر تطبيقها في 27 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، يعتقد الفيفا أنها تهدد استقلالية الاتحاد المحلي.

ومنح الفيفا الاتحاد الكويتي مهلة حتى الأسبوع المقبل لوقف تطبيق القوانين واللوائح الجديدة.

وخلال اجتماع اللجنة التنفيذية للفيفا في 25 أيلول/سبتمبر الماضي، قررت اللجنة "الاتصال بالاتحاد الكويتي لكرة القدم فيما يتعلق بقانون الرياضة الجديد وتحذيره من إمكانية التعرض للإيقاف إن لم يتم القيام بشيء بحلول 15 تشرين الأول/أكتوبر 2015 لمنع تطبيق القانون الجديد المقرر بدء العمل به في 27 تشرين الأول/أكتوبر 2015.

وقال متحدث باسم الفيفا لرويترز "يمكننا أن نؤكد أنه وطبقا لقرار اللجنة التنفيذية فانه تم إرسال خطاب إلى الاتحاد الكويتي لكرة القدم".

ويرفض الفيفا دوما أي تدخل حكومي في إدارة شؤون اللعبة في أي بلد وسبق له إيقاف اندونيسيا لنفس السبب في مايو أيار الماضي لتغيب بذلك عن تصفيات كأس العالم الجارية حاليا.

كما سبق للفيفا إيقاف الكويت مرتين بسبب التدخل الحكومي أيضا في 2007 و2008.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018