بطولة إسبانيا: قمة بين ريال مدريد وسلتا فيغو

بطولة إسبانيا: قمة بين ريال مدريد وسلتا فيغو

يحل ريال مدريد ضيفا على سلتا فيغو، شريكه في الصدارة، بعد غد السبت، في قمة مباريات المرحلة التاسعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ويخوض برشلونة، حامل اللقب، والذي يتخلف عن ريال مدريد وسلتا فيغو بفارق الأهداف فقط، اختبارا لا يخلو من صعوبة في ضيافة إيبار السابع، الأحد.

وتفتتح المرحلة، غدا الجمعة، فيلتقي رايو فايكانو مع إسبانيول، ويلعب السبت أيضا غرناطة مع ريال بيتيس، وإشبيلية مع خيتافي، وملقة مع ديبورتيفو لا كورونا. والاحد لاس بالماس مع فياريال، وليفانتي مع ريال سوسييداد، وأتلتيكو مدريد مع فالنسيا، وتختتم الإثنين بلقاء أتلتيكو مدريد مع سبورتينغ خيخون.

ويتصدر ريال مدريد الترتيب برصيد 18 نقطة، بفارق الأهداف أمام سلتا فيغو الثاني وبرشلونة الثالث، ويأتي أتلتيكو مدريد رابعا وفياريال خامسا، ولكل منهما 16 نقطة.

ويبحث ريال مدريد بالطبع عن الاحتفاظ بالصدارة، برغم صعوبة المهمة، لما يقدمه سلتا فيغو من بداية موسم رائعة حتى الآن.

وشهدت المرحلة السابقة، تألق نجم النادي الملكي، البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أصبح الهداف التاريخي لفريقه بعد أن سجل له الهدف الثالث في المباراة التي فاز فيها على ليفانتي 3-0.

وسجل رونالدو أمام ليفانتي هدفه الرقم 324 في صفوف ريال مدريد في 310 مباريات، متخطيا الأسطورة راوول غونزاليز.

وعاد ريال مدريد أمس بتعادل سلبي من العاصمة الفرنسية مع باريس سان جرمان ضمن دوري أبطال اوروبا، برغم حصول رونالدو على العديد من الفرص، خصوصا في الشوط الأول، لكن فريقه يتصدر المجموعة الأولى برصيد سبع نقاط بفارق الأهداف أمام الفريق الفرنسي الذي يحل ضيفا عليه بعد أسبوعين.

من جهته، استعاد سلتا فيغو نغمة الفوز في المرحلة الماضية، بتغلبه على مضيفه فياريال 2-1، بعد أن كان اكتفى بالتعادل في المباراتين السابقتين.

وحقق سلتا فيغو خمسة انتصارات وثلاثة تعادلات حتى الآن، وهو الوحيد مع ريال مدريد الذي لم يخسر حتى الآن في الدوري، وأفضل نتيجة له هذا الموسم كانت فوزه الكبير على برشلونة 4-1 في المرحلة الخامسة.

وينتظر برشلونة نتيجة مباراة القمة لكي يستعيد الصدارة عندما يحل ضيفا ثقيلا على إيبار السابع برصيد 13 نقطة.

واستعاد برشلونة إيقاعه في المرحلة الماضية، حيث اكتسح ضيفه رايو فايكانو 5-2 في مباراة تألق فيها نجمه البرازيلي، نيمار، الذي سجل أربعة أهداف وصنع الخامس للأوروغوياني لويس سواريز، ليؤكد أنه بامكانه تعويض غياب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الغائب بسبب إصابة في الركبة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018