راؤول يكشف عن أمنيته المستقبلية

راؤول يكشف عن أمنيته المستقبلية
النجم الإسباني راؤول غونزاليس (أ ف ب)

أكد راؤول غونزاليس لاعب ريال مدريد الإسباني السابق أنه يتوق للعودة لملعب سانتياغو برنابيو والالتقاء بزملائه القدامى في النسخة السابعة من مباراة "كلاسيك ماتش" الخيرية التي تنظمها مؤسسة الملكي في الخامس من حزيران/يونيو المقبل أمام أياكس أمستردام الهولندي.

وقال غونزاليس في مقابلة مع في مدينة نيويورك حيث شارك في فعالية خيرية لصالح منظمة "Asphalt Green" التي تقدم برامج مجانية للأطفال الفقراء، "أتوق للعودة إلى سانتياغو برنابيو، وفوق كل شيء، اللعب مع زملائي القدامى".

وذكر لاعب ريال مدريد وشالكه الألماني والسد القطري ونيويورك كوسموس الأميركي السابق بأنه شارك زملائه القدامى "الكثير من الانتصارات ولحظات الفرح"، مضيفا أن أجمل ما في الأمر هو العودة لمعقل الريال من أجل تكريم أسطورة كرة القدم الهولندية يوهان كرويف الذي توفي في 24 آذار/مارس الماضي عن 68 عاما بسبب إصابته بسرطان الرئة.

وعن لاعب أياكس الهولندي وبرشلونة الإسباني السابق، قال غونزاليس إنه "منح كل شيء لكرة القدم وإرثه سيبقى".

وفي غذاء ضمن الحدث الخيري الذي شارك به مع مجموعة من الأطفال، نصح اللاعب الإسباني الصبية بـ"التمسك بالشغف بغض النظر عن الرياضة التي يمارسونها، وكذلك الانضباط واحترام الخصوم والمدربين".

وتأتي مشاركة غونزاليس في هذه الفعالية الخيرية في إطار جهوده كمدير مكتب الليغا الإسبانية في الولايات المتحدة، للتعريف بأندية الدوري الإسباني والترويج لكرة القدم بين الأجيال الجديدة.

وأشار اللاعب الإسباني المعتزل إلى أن الليغا ستعمل مع منظمات مثل"Asphalt Green" من خلال برامج اجتماعية من أجل الأطفال الفقراء.

وفي هذا السياق، أوضح "نقيم بطولات لرؤية الصبية ومساعدتهم في الحصول على فرصة اللعب في الليغا في المستقبل"، مضيفا "إنهم مستقبل الأجيال الجديدة واحتراف أي نوع من الرياضة يجسد قيم كثيرة من شأنها مساعدة المرء على النضوج".

وأكد غونزاليس أنه عقب مرور ستة أشهر على اعتزاله لا يفتقد الملاعب، موضحا "حين تمكث كل هذا الوقت، 21 عاما، ترى نفسك بحاجة إلى الراحة، وأنا ممتن للغاية بهذا المشروع وبوجودي هنا والتمكن من اللعب كل حين"، في إشارة إلى لقاء الخامس من يونيو القادم في سانتياغو برنابيو.

وعن نهائي دوري الأبطال الأوروبي في 28 آيار/مايو الجاري بمدينة ميلانو الإيطالية بين ناديه السابق وأتلتيكو مدريد، أكد أنه "أمر رائع"، خاصة وأن الفريقين إسبانيان و"تمكنا من إقصاء فرق كبيرة"، في الوقت الذي أشار فيه إلى أن "المباراة النهائية ستكون متكافئة للغاية وأتمنى أن يستمتع بها الجميع".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"