دوري أبطال أوروبا: "تشيتشاريتو" السلاح المكسيكي لليفركوزن

دوري أبطال أوروبا: "تشيتشاريتو" السلاح المكسيكي لليفركوزن
(أ ف ب)

يشكل المهاجم خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو"، سلاحا مكسيكيا تهديفيا لفريق باير ليفركوزن، عندما يستضيف، الثلاثاء، أتلتيكو مدريد الإسباني في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وشكل الأداء الهجومي للاعب البالغ من العمر 28 عاما خلال الفترة الماضية، تحضيرا مثاليا لمباراة مهمة في المسابقة الأوروبية الأهم.

وسجل الدولي المكسيكي، مساء الجمعة، هدفين في مرمى أوغسبورغ ليؤكد فوز باير ليفركوزن 3-1، بعدما نجح قبل أسبوع من ذلك التاريخ في تسجيل هدفين أيضا في مرمى إينتراخت فرانكفورت (3-صفر).

وعنون موقع "سبورت-دي" الرياضي الجمعة أن "تشيتشاريتو يدفع باير ليفركوزن نحو الفوز".

ورفعت الأهداف الأربعة رصيد المهاجم المكسيكي إلى 10 أهداف في 21 مباراة هذا الموسم، وأخرجت باير ليفركوزن، صاحب المركز الثامن حاليا (30 نقطة) من أزمة حقيقة كان هرنانديز أحد أسبابها المباشرة لعدم تسجيله سوى هدف وحيد في المباريات الـ12 السابقة.

ويتخلف باير ليفركوزن الذي أنهى الموسم الماضي في المركز الثالث وشارك في دوري أبطال أوروبا، بفارق 4 نقاط عن هرتا برلين السادس أي المركز الأخير المؤهل إلى مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وفي مواجهة أتلتيكو مدريد، أحد أفضل الأندية أوروبيا ووصيف دوري الأبطال مرتين في آخر ثلاثة مواسم (2014 و2016)، وهدافيه الفرنسيين أنطوان غريزمان وكيفن غاميرو الذي سجل ثلاثية في مرمى سبورتينغ خيخون السبت (4-1)، سيكون المكسيكي السلاح الأمضى في يد باير ليفركوزن.

وتشيتاريتو هو الوحيد بين لاعبي ليفركوزن الذي سبق له خوض نهائي دوري الأبطال عندما كان لاعبا في صفوف نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي عام 2011 (خسر أمام برشلونة الإسباني 1-3).

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018