نيويورك: تضامن مع رياضي منع من المباريات لعدم الوقوف للنشيد الوطني

نيويورك: تضامن مع رياضي منع من المباريات لعدم الوقوف للنشيد الوطني
(الأناضول)

شهدت مدينة نيويورك الأميركية، مظاهرات احتجاجا على معاقبة الاتحاد الوطني لكرة القدم الأميركية (NFL)، اللاعب "كولين كابرنيك"، بمنعه من المشاركة في المباريات.

وفي آب/ أغسطس 2016، رفض "كابرنيك" الوقوف على قدميه أثناء عزف النشيد الوطني الأميركي للتعبير عن رفضه لعنف الشرطة ضد السود، الأمر الذي أسفر عن معاقبته من قبل الاتحاد في آذار/ مارس الماضي.

واحتشد نحو ألفي شخص، أمام مقر الاتحاد الوطني لكرة القدم الأميركية، شارك فيها ممثلون ومنظمات مجتمع مدني، أعربوا عن تضامنهم مع "كابرنيك"، تلبيةً لدعوة من منظمتي "اتحاد العدالة في نيويورك" و"لون الغيير".

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات داعية إلى مقاطعة الدوري الأميركي لكرة القدم، حتى عودة "كابرنيك" إلى ساحات الملاعب، ورددوا شعارات مناهضة للعنصرية.

وقالت الناشطة الفلسطينية، ليندا صرصور، في المظاهرة: "نحن هنا من أجل دعم أخينا كابرنيك، ونطالب بإعادته للعب كرة القدم".

كما حظيت المظاهرة بمشاركة، إبتهاج محمد، أول رياضية مسلمة محجبة حاصلة على ميدالية ذهبية في المبارزة، والممثلة سوزان سارندون، ومغنيا الراب كورتيس بلو ومياسن.

وشبّه المتظاهرون وضع "كابرنيك"، بمنعه من ممارسة رياضة كرة القدم، بالملاكم الأميركي الراحل، محمد علي كلاي، الذي سحبت منه رخصة مزاولة الملاكمة بسبب رفضه المشاركة بالحرب الأميركية على فيتنام.