إشبيلية يعيش حالة من الصدمة بسبب مدربه!

إشبيلية يعيش حالة من الصدمة بسبب مدربه!
المدرب الأرجنتيني إدواردو بيريزو (أ ف ب)

يعيش فريق إشبيلية الإسباني، حالة من الصدمة، رغم تعادله المثير أمس الثلاثاء، بنتيجة 3-3 أمام ضيفه ليفربول الإنجليزي، في دوري أبطال أوروبا.

وتتمثل الصدمة، في إصابة مدرب إشبيلية، الأرجنتيني إدواردو بيريزو، بسرطان البروستاتا.

وأصدر نادي إشبيلية، بيانًا رسميًا، أكد الأخبار السيئة، التي تناقلتها الصحف بشأن إصابة مدربه بالمرض الخبيث.

وأشار النادي، إلى أن بيريزو سيخضع للمزيد من الفحوصات، والتي ستحدد العلاج الذي سيخضع له في الفترة القادمة.

وأنهى إشبيلية بيانه الرسمي، بالتأكيد على أن النادي سيقدم الدعم الكامل لمدربه، راجيًا له الشفاء العاجل.

وذكرت صحيفة "ماركا"، أن المدرب الأرجنتيني سيخضع للعلاج وسيحتاج لتدخل جراحي قريبا، على الرغم من عدم الكشف عن تاريخ محدد للعملية.

وأضافت الصحيفة، أن الأجواء بدت مؤثرة بعض الشيء أمس، بعد انتهاء الشوط الأول بتقدم الريدز 3-0، قبل أن يتمكن صاحب الأرض من قلب الطاولة على الضيوف في الشوط الثاني.

وعقب المباراة التي انتهت بعناق جماعي لبيريزو، قال لاعب وسط الفريق، إيفر بانيغا "كان ينبغي أن نقدم هذا الأداء من أجل المشجعين الذين يساندوننا دائما وكذلك من أجل المدرب الذي قلب الموقف".

وتابع "المدرب يقودنا نحو الطريق الصحيح ونحن معه للنهاية".