ليفاندوفسكي لا يشعر بالسعادة مع بايرن ميونخ

ليفاندوفسكي لا يشعر بالسعادة مع بايرن ميونخ
أرشيفية

كشف مصدر مقرب من روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ الألماني، أنه لا يشعر بالسعادة مع الفريق، ولا يلعب بشكل كاف.

وقال المصدر لشبكة "ESPN" إن إيقاع ليفاندوفسكي تأثر بشكل واضح، لقد لعب كل المباريات تقريبا خلال السنوات الماضية، ولعب ضد ريال مدريد العام الماضي وهو مصاب في الكتف وسجل، ولعب بقناع الوجه ضد برشلونة عام 2015، ولكنه افتقد لذلك في 2018".

ونال ليفاندوفسكي سيلا من الانتقادات بعد إقصاء البافاري هذا الموسم من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الإسباني، نظرًا لإضاعته عدة فرص وغيابه عن التسجيل.

وتابع المصدر: "إنها رياضة جماعية، وإذا لم يسجل المهاجم في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا، فربما السبب يعود إلى جودة لاعبين عالميين مثل سيرجيو راموس ورافائيل فاران".

وتحدثتْ تقارير صحفية خلال الأشهر الماضية، عن رحيل ليفاندوفسكي عن البافاري، رغم تأكيد إدارة النادي عدم رحيله واستمراره مع الفريق.

وسجل ليفاندوفسكي 15 هدفا في 17 مباراة لعبها في النصف الأول من البوندسليجا، ولكن خلال معسكر التدريب الشتوي، عانى اللاعب من إصابة في وتر الرضفة، وعاد إلى التدريب في وقت متأخر.

وبدأ ليفا أساسيا منذ ذلك الحين في 7 مباريات وكبديل في 5، ومع ذلك سجل 14 هدفا في 12 مباراة، بينما سجل ساندرو فاجنر 8 أهداف (6 كأساسي) في 13 مباراة في الدوري الألماني.