بعد إصابته: هل يغيب ميسي عن مباراة الكلاسيكو؟

بعد إصابته: هل يغيب ميسي عن مباراة الكلاسيكو؟
النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي (أ ب)

ذكرت تقارير صحفية، أن حالة من القلق تسود فريق برشلونة الإسباني في أعقاب إصابة نجمه الأرجنتيني، ليونيل ميسي، خلال مواجهة فالنسيا، أمس السبت.

وتعرض ميسي إلى ضربة قوية في فخذ ساقه اليمنى، جعلته يغادر ملعب "كامب نو" قبل أن يعود إلى الملعب مرة أخرى.

وفور أن انتهت المباراة بالتعادل بهدفين لمثلهما، أجرى ميسي الفحوصات الطبية الأولى، وبعد أن انتهى اللاعب منها سادت حالة من الارتياح لدى الجهاز الفني والإداري للفريق، إذ أشارت بعض التقارير أن اللاعب لا يعاني من الإصابة، وأن ما حدث له هي ضربة قوية فقط في فخذه الأيمن، ومن ثم فإنه سيكون قادر على خوض مباراة الكلاسيكو المقبلة التي ستقام الأربعاء المقبل على ملعب "كامب نو" ضمن منافسات ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا.

وأضافت التقارير الصحفية أن ميسي خضع لسلسلة من الفحوصات بداخل غرفة ملابس الفريق نظرًا لامتلاك الجهاز الطبي بالفريق لأجهزة موجات فوق صوتية محمولة ساعدتهم في إجراء كشف مبدأي على اللاعب، واستبعد أطباء الفريق احتمالية تعرض ميسي لإصابة مشيرين إلى أن اللاعب تعرض لضربة قوية في عضلات فخذ ساقه اليمنى سببت له كدمة كبيرة في المنطقة المصابة.

ووفقًا لبعض الأنباء الصادرة في هذا الشأن، فإن ميسي سيخضع لفحوصات طبية نهائية يوم الإثنين المقبل بعد تعافيه بعض الشيء من آلام الكدمة التي يعاني منها.

جدير بالذكر أن إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، أكد في تصريحاته بعد انتهاء مباراة فالنسيا أن ميسي أنهى اللقاء وهو يشعر بآلام، ولكنه في الوقت نفسه رفض الحديث أكثر عن الأمر مؤجلًا إصدار أي قرار حتى إجراء الفحوصات الطبية يوم الاثنين المقبل.

وعلى الرغم من الضربة القوية التي عانى منها ميسي، إلا أن الدلائل جميعها تشير إلى أن ميسي سيكون جاهزا لمواجهة ريال مدريد المقبلة، هذا إذا لم تحدث أي انتكاسة في حالة اللاعب.