صلاح: نؤمن بقدرتنا على الفوز بالدوري الإنجليزي

صلاح: نؤمن بقدرتنا على الفوز بالدوري الإنجليزي
النجم المصري محمد صلاح (أ ب)

أكد النجم المصري، محمد صلاح، أن أولوية فريقه ليفربول الإنجليزي هي التتويج بلقب الدوري هذا الموسم، مفضلا إياه عن لقب دوري أبطال أوروبا.

وذكر صلاح في مؤتمر دعائي أقيم اليوم، الاثنين، في ملعب "أنفيلد": "أكدت قبل بداية الموسم، أنه لدينا طموح في الفوز بالدوري فالمنافسة صعبة جدا ومن الصعب تعويض أي نقطة نفرط بها، يتبقى 8 مباريات صعبة لنا ولمانشستر سيتي، وأتمنى تعثر المنافس، نؤمن بقدرتنا على الفوز بالدوري، لا بد أن يكون لدينا هذا الشعور في هذا التوقيت من الموسم".

وأضاف المهاجم المصري "بصراحة أكثر بطولة أحبها دوري أبطال أوروبا، أراها الأكبر بالنسبة لي، ولكن حلم المدينة هو لقب الدوري، لذا من الممكن التضحية بالأبطال، وإذا فزنا باللقبين سيكون أمرا جيدا".

وأشار "الضغط كبير لأنني وصلت إلى مكانة لم يصل إليها أي لاعب مصري أو عربي أو إفريقي، ولكن لا ألتفت لما يتردد عني في مواقع التواصل الاجتماعي، لأنني أعلم جيدا ما أحتاجه وما ينقصني لتطوير أدائي، هذا هو الفارق بيني وبين أي شخص مصري آخر، فأنا حريص على التعلم دائما، وبدأت أحب القراءة، فهي تساعدني كثيرا على تجاوز الضغوط التي أتعرض لها، وتجعلني قوي ذهنيا ومتوازن عقليا".

وعن ارتباط اسمه بالانتقال إلى أندية أخرى مثل ريال مدريد ويوفنتوس، رد محمد صلاح "إنها شائعات تتردد في وسط الموسم بل في أهم مرحلة لي وللفريق بشكل عام، الكلام عن سوق الانتقالات سابق لأوانه، لأنه سيبدأ في يونيو/حزيران وتموز/يوليو".

وواصل هداف ليفربول "أركز حاليا في تحقيق نتائج جيدة مع ليفربول في الدوري ودوري الأبطال، لننهي الموسم بشكل جيد ثم نرى ماذا سيحدث".

وأوضح "قلت منذ فترة أن مثلي الأعلى زين الدين زيدان ورونالدو وتوتي، لقد كان حلما بالنسبة لي أن أراهم وألعب معهم، حيث كنت محظوظا باللعب مع توتي في روما".

وأشار "أرى نفسي في مكانة كبيرة منذ بداية احترافي وممارسة كرة القدم وطموحي يتجدد سنويا، وبعد 10 سنوات أرى نفسي في مكانة أفضل كثيرا، أنا سعيد حاليا بما حققته وكوني نموذجا وقدوة للكثيرين، لا يمكن أحكم بعد 10 سنوات أين سأكون، ولكن من الممكن أن أكون مستمرا في الملاعب".

وأردف المهاجم المصري "أحظى بمساندة الجماهير منذ أول يوم لي في النادي، لقد كنت أول لاعب يتغنون باسمه بعد 6 أشهر فقط من انضمامه للفريق، هذا أمر كبير وأقدره كثيرا، علاقتي بهم قوي للغاية، لقد تغنوا باسمي في مباراة بيرنلي أمس رغم أنني لم أسجل أي هدف من الأربعة".

وأكد محمد صلاح "سعيد بالعلاقة مع الجماهير وحريص على التواصل معهم، وتساعدني بشكل كبير على الأداء بشكل جيد وبذل أقصى جهد".

كما تطرق المهاجم المصري للحديث عن حظوظ الفراعنة في كأس أمم إفريقيا التي تستضيفها بلاده في حزيران/يونيو المقبل، قائلا "لا يمكن المشاركة في بطولة أو مباراة وأضع في حساباتي الخسارة، بل كيف أحتفل بالبطولة وأكسبها وأعيش أجواءها".

وأتم تصريحاته "أتمنى تتويج منتخب مصر باللقب، فالفريق يضم حاليا لاعبون خبراتهم قليلة، ولم يعتادوا اللعب وسط 120 ألف متفرج في المدرجات".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019