دوري أبطال أوروبا: الجماهير الإنجليزية تدعو الرعاة لتقليص تذاكرهم

دوري أبطال أوروبا: الجماهير الإنجليزية تدعو الرعاة لتقليص تذاكرهم
توضيحية (أ ب)

ناشد مشجعو ليفربول وتوتنهام، المتأهلين النهائي دوري أبطال أوروبا، إلى تقليص حصة الشركات الراعية من تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، كي يتمكن المزيد من جماهير الناديين الإنجليزيين من حضور المباراة المرتقبة في مدريد مطلع حزيران/ يونيو.

وتلقى كل من الناديين نحو 16600 تذكرة للمباراة المقررة على ملعب "واندا متروبوليتانو" التابع لنادي أتلتيكو مدريد والذي يتسع لـ63500 متفرج، ما يعني أن الطلب سيفوق العرض بكثير.

وتم توزيع 22300 تذكرة للجنة المحلية المنظمة، الاتحاد الأوروبي والاتحادات الوطنية، الشركاء التجاريين والناقلين الرسميين، بالاضافة الى برنامج ضيافة الشركات.

وطلبت مجموعة "سبيريت أوف شانكلي" من جماهير ليفربول و"توتنهام هوتسبير سابورترز تراست" لتوتنهام، أن تمنح الشركات الراعية بعض مقاعدها لجماهير الناديين.

وجاء في بيان مشترك للمجموعتين "تدعو مجموعتا ‘سبيريت أوف شانكلي’ و’توتنهام سابورترز تراست’ الرسميتان المستقلتان إلى إعادة الشركات الراعية لدوري أبطال اوروبا جزءا من التذاكر التي حصلت عليها لنهائي دوري أبطال أوروبا للحصة المخصصة لجماهير الناديين".

أضاف "نطلب من ‘نيسان’، ‘بلايستايشن’، ‘غازبروم’، ‘بيبسيكو’، ‘بانكو سانتاندر’، ‘ماستركارد’، ‘هاينيكن’ و’مجموعة إكسبيديا’ المساعدة في تصحيح الرصيد غير العادل ما يعني ان الناديين سيحصلان على أقل من 25% من التذاكر المتاحة".

وأردف "بصفتكم رعاة رئيسيين لدوري أبطال أوروبا، تقدر شركاتكم شغف وتفاني الجماهير المتابعة لفرقها وتحول كل مباراة إلى استعراض".

ودعا البيان أيضا كل شركة راعية إلى حث الاتحاد الأوروبي على منح تذاكر المباريات النهائية المستقبلية بـ"تقسيم أكثر عدلا وإنصافا".

وكانت جماهير الناديين اعترضت على الارتفاع الكبير لأسعار تذاكر الرحلات الجوية والفنادق، وذلك بعد أن قلب كل من ليفربول وتوتنهام تأخره الكبير أمام برشلونة الاسباني وأياكس امستردام الهولندي تواليا.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية