ميسي يتخذ خطوة لإنقاذ مسيرته الدولية!

ميسي يتخذ خطوة لإنقاذ مسيرته الدولية!
النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي (أ ب)

ذكرت تقارير صحفية، أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، تقدم باعتذار ضمني لاتحاد أميركا الجنوبية، في أعقاب اتهام مسؤوليه بالفساد بعد حصد منتخب بلاده الميدالية البرونزية ببطولة كوبا أميركا.

وبحسب ما نقلته صحيفة "لا ناسيون"، فإن الاتحاد الأرجنتيني، أرسل خطابًا للجنة الانضباط بالكونميبول تتضمن خلالها اعتذارًا لميسي، وأن اللاعب لم يقصد توجيه إساءة لمسؤول بعينه عندما تحدث عن الفساد.

وأضافت الصحيفة أن خطاب الاتحاد المحلي لنظيره القاري، برر في دفاعه عن ميسي أنه أدلى بهذه التصريحات وهو يعاني من الإرهاق والضغوط، حيث يتطلع الاتحاد الأرجنتيني إلى إغلاق هذا الملف في أسرع وقت ممكن، والاكتفاء بتحذير نجم برشلونة أو تغريمه ماليا.

وكان ميسي قد صرح بأن مسؤولي اتحاد أميركا الجنوبية فاسدون، وحرموا فريقه من التأهل للمباراة النهائية، في تبريره للخسارة من البرازيل في نصف النهائي.

كما رفض ليونيل، تسلم ميداليته البرونزية بعد مباراة تشيلي التي حصل خلالها على بطاقة حمراء بعد مشادة مع جاري ميديل.

ولم يلتزم اتحاد أميركا الجنوبية، الصمت، بل ندد بتصريحات ليونيل ميسي، وزعمت تقارير صحفية أن قائد الأرجنتين يواجه عقوبة الإيقاف عامين عن المشاركة في أي بطولة قارية.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة