داخل جدران برشلونة: بوادر لصدام بين غريزمان وسواريز

داخل جدران برشلونة: بوادر لصدام بين غريزمان وسواريز
(تويتر)

يبدو أن أواصِر الترابط والصداقة بين لويس سواريز والوافد الجديد أنطوان غريزمان، ستكون ضعيفة، وهو ما يوحي بأزمةٍ كبيرةٍ وصراعٍ ساخن داخل جدران نادي برشلونة.

وانضم لويس سواريز إلى تدريبات برشلونة، مساء أمس الأربعاء، وذلك بعد انتهاء عطلته الصيفية مع العلم أنه شارك في بطولة كوبا أمريكا 2019، وودع المنافسة من الدور ربع النهائي.

وذكرت محطة "كواترو" الإسبانية، أن لويس سواريز وأنطوان غريزمان لم يتحدثا ولم ينظرا حتى إلى بعضهما البعض خلال أول حصة تدريبية لهما معاً، إذ لم تستطع وسائل الإعلام التقاط أي صورة لكليهما سوياً.

وكان أنطوان جريزمان قد اعترف مؤخراً بأن لويس سواريز اتصل به بشكل شخصي للترحيب به في برشلونة، لكن المؤشرات الأولى تؤكد أن العلاقة بين كلا اللاعبين ليست على ما يرام.

جدير بالذكر أن سواريز اتهم أنطوان جريزمان في تصريحات سابقة، حيث قال له: "أنت فرنسي، ولا تعرف ما هي مشاعر أن تكون أوروجوايانياً.. ربما لديك طريقة أوروجويانية خاصة في اللغة، لكننا لدينا مشاعر مختلفة".

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"