ريال مدريد يقع بفخ التعادل أمام بلد الوليد

ريال مدريد يقع بفخ التعادل أمام بلد الوليد
صور من المباراة (أ ب)

وقع فريق ريال مدريد بفخ التعادل أمام نظيره بلد الوليد بعدما افترقا بنتيجة هدف لكل منهما، ضمن أحداث الجولة الثانية من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وأحرز هدف ريال مدريد اللاعب كريم بنزيمة، وفي المقابل سجل هدف بلد الوليد اللاعب سيرجيو غوارديولا نافارو.

وبهذا التعادل رفع ريال مدريد رصيده من النقاط إلى 4 نقاط وهو يحتل المركز الثاني بترتيب لائحة الدوري، وهو يتقدم على بلد الوليد صاحب المركز الثالث بفارق الأهداف.

مجريات المباراة:

بدأ ريال مدريد تهديد الضيوف مُبكرًا، حيث انطلق خاميس رودريغيز، ومرر لزميله غاريث بيل، الذي بدوره سدد كرة أرضية قوية لكنها مرت بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 13.

ولاحت فرصة لبلد الوليد في الدقيقة 21، عبر أوسكار بلانو الذي صوب على مرمى كورتوا، لكن تسديدته علت العارضة.

وكاد خاميس رودريغيز أن يُسجل الهدف الأول لريال مدريد، حيث استقبل تمريرة عرضية من توني كروس، وسددها بالرأس أقصى يسار الحارس ماسيب في الدقيقة 33.

واستمر مسلسل إهدار الفرص لخاميس رودريغيز، والذي كان قادما من الخلف، واستقبل تمريرة من بنزيمة ليُرسل تسديدة أرضية مرت بجانب القائم الأيمن لبلد الوليد في الدقيقة 36.

وتألق الحارس ماسيب في التصدي لتسديدة من الفرنسي كريم بنزيمة مهاجم الميرنغي في الدقيقة 37، وحولها إلى ركلة ركينة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وقرر زيدان مع بداية الشوط الثاني الدفع بفينيسيوس جونيور بدلًا من خاميس رودريغيز، ليعود إيسكو إلى خط الوسط، وينتقل اللاعب البرازيلي للطرف الأيسر.

وحاول غاريث بيل، هز شباك بلد الوليد حيث استلم كرة على الطرف الأيمن، وتوغل حتى حدود المنطقة وسدد بقوة، لكن تصدى له الحارس ماسيب في الدقيقة 57.

واستهدف زيدان تعزيز الخط الهجومي عن طريق الدفع بلوكا يوفيتش بدلًا من إيسكو، من أجل استغلال سيطرة فريقه على الكرة، والوصول بكرات خطيرة على مرمى الخصم، لكن بدون أي فاعلية تهديفية.

ومن أول لمسة للبديل لوكا يوفيتش، سدد كرة رأسية اصطدمت بالعارضة الأفقية لمرمى الحارس ماسيب في الدقيقة 69.

وتألق تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد في أخطر اختبار له في المباراة، حيث قام أونال لاعب بلد الوليد بإرسال تسديدة قوية تصدى لها البلجيكي في الدقيقة 74.

واقتنص الفرنسي كريم بنزيمة هدفا قاتلا لريال مدريد في الدقيقة 82، حيث استقبل تمريرة من كارفاخال على حدود المنطقة وسدد أقصى يسار الحارس ماسيب.

ونجح سيرجي غوارديولا مهاجم بلد الوليد في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 88، حيث استغل تقدم خط الدفاع لينفرد بالحارس كورتوا، ويُسدد في الشباك، ويمنح فريقه نقطة ثمينة من أنياب الميرنغي.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


ريال مدريد يقع بفخ التعادل أمام بلد الوليد

ريال مدريد يقع بفخ التعادل أمام بلد الوليد

ريال مدريد يقع بفخ التعادل أمام بلد الوليد