سان جيرمان يصعق ريال مدريد بثلاثية نظيفة

سان جيرمان يصعق ريال مدريد بثلاثية نظيفة
(أ ب)

ألحق باريس سان جيرمان الفرنسي خسارة ثقيلة بنظيره ريال مدريد الإسباني بثلاثة أهداف نظيفة، ضمن أحداث الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وأحرز ثلاثية باريس سان جيرمان كل من اللاعبين أنخيل دي ماريا (هدفان) وتوماس مونيير.

وبهذا الفوز حصد الفريق الفرنسي العلامة الكاملة بأولى مبارياته بالبطولة الأوروبية على حساب الفريق الملكي.

مجريات المباراة:

كان أصحاب الأرض الأكثر فاعلية على المرمى، وزار مرمى الملكي بأقل عدد ممكن من الفرص، وصدمه بهدف مبكر سجله دي ماريا بعد تمريرة عرضية من خوان بيرنات.

أما ريال مدريد فلم يستغل نجومه النشاط الهجومي الملحوظ في الشوط الأول، حيث هدد غاريث بيل وإيدين هازارد وخاميس رورديغيز الفريق الباريسي بأكثر من محاولة، جاءت جميعها خارج المرمى.

وفي ظل سعي رجال زين الدين زيدان لإدراك التعادل، عاقبهم دي ماريا بهدف ثان بعد توغل إدريسا جاي بالكرة من الجهة اليمنى لتصل لأنخيل الذي سدد بقوة على يسار تيبو كورتوا.

وتدارك الضيوف موقفهم بسرعة بعد ثوان من الهدف الثاني، حيث سجل بيل هدفا رائعا بـ"لوب" في شباك كيلور نافاس، إلا أن الحكم ألغى الهدف بعد اللجوء لتقنية الفيديو التي أشارت للمسة يد ضد النجم الويلزي.

وتبدل السيناريو كثيرا في الشوط الثاني، الذي مالت كفته لصالح باريس سان جيرمان بفرص خطيرة ومؤكدة، أولها بتسديدة سارابيا بجوار القائم الأيمن، بينما أهدر دي ماريا هدفا مؤكدا من انفراد تام بسبب رعونته في تسديد الكرة.

ورمى توخيل بورقته البديلة الأولى بإشراك تشوبو موتينغ مكان إيكاردي بعد مرور ربع ساعة من الشوط الثاني، بينما حل أندير هيريرا مكان ماركينيوس الذي شكا من إصابة، وقبل النهاية بدقيقتين لعب عبدو ديالو مكان سارابيا.

أما زيدان فلجأ لسلاح البدلاء بعد مرور 70 دقيقة بإشراك لوكاس فاسكيز ولوكا يوفيتش مكان هازارد ورودريغيز ثم حل فينيسيوس جونيور مكان بيل.

إلا أن بدلاء الملكي لم يقدموا الإضافة المطلوبة، بل جاءت الخطورة عبر كريم بنزيمة، الذي سجل هدفا ألغاه الحكم بداعي التسلل، وعاد ليهدد المرمى الباريسي بضربة رأس مرت بجوار القائم الأيسر.

واستغل بي إس جي تهور ضيفه واندفاع هجومي، لينطلق خوان بيرنات بهجمة مرتدة، ويمرر الكرة إلى مونييه ليسجل بسهولة في الشباك الخالية بالدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"