مدرب برشلونة: ميسي ليس مصابا

مدرب برشلونة: ميسي ليس مصابا
(أ ب)

أبدى مدرب برشلونة الإسباني، إرنستو فالفيردي، رضاه عن فوز فريقه على فياريال بنتيجة هدفين مقابل هدف للأخير، ضمن أحداث الجولة السادسة من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وذكر فالفيردي خلال المؤتمر الصحفي الذي نقلته صحيفة "ماركا" الإسبانية "المُعتاد بالنسبة لنا هو الفوز، وأعتقد أننا لعبنا مباريات جيدة في ملعبنا، واليوم كان صعبًا".

وأضاف "كان لدينا لحظات صعبة في الشوط الأول، لكننا نواصل السير بشكل جيد في المباريات على أرضنا، ونريد أن نواصل تحقيق هذه النتائج في الخارج".

وبسؤاله عن إصابة ميسي، أجاب "حين يحدث لميسي شيء، فإن العالم يتوقف، لكنه اشتكى فقط من إزعاج في العضلة، وقمنا باستبداله كإجراء وقائي، ولا أعتقد أنه أصيب".

واضطر فالفيردي، لاستبدال ميسي بين شوطي المباراة، خوفًا من تفاقم الإصابة، خاصة وأن ميسي عائد من إصابة طويلة منذ أسبوع واحد فقط.

وبحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن ميسي عانى من إصابة عضلية في الساق اليسرى، خلال الشوط الأول للمباراة، واضطر للخروج لتلقي العلاج من قبل أخصائي العلاج الطبيعي.

وعلى الرغم من أنه كان قادرًا على استكمال المباراة، إلا أن فالفيردي لم يرغب في المجازفة به، واستبدله بعثمان ديمبلي.

وأضاف مدرب برشلونة "لقد بدأنا بشكل جيد بتسجيل الأهداف والسيطرة بشكل واضح، والجزء الأخير من الشوط الأول كان سيئًا، وحين خرج ميسي كل شيء توقف، وفي الشوط الثاني كنا في حال أفضل واقتربنا من تسجيل الهدف الثالث".

وتابع "نحاول دائمًا الاستفادة من التغييرات، والتي أحيانًا تكون في نصابها الصحيح وأحيانًا لا، ودخلنا المباراة بعد 3 أيام فقط من اللقاء الماضي، وكانت مباراة مهمة لنا، وأصبحنا في حال أفضل. عانينا كثيرًا من السلبيات، لكنها كانت مباراة جيدة على الرغم من الصعوبات".

وأردف "يجب وضع كل شيء في سياقه، سواريز سجل هدفين قبل 9 أيام هنا في كامب نو بعد عودته من الإصابة، وتوجب منحه فرصة المشاركة، ونعرف قدراته وما يمكن أن يُقدمه لنا، وسيظل حاسمًا".

واتجه المدرب الإسباني للحديث عن أنسو فاتي، قائلًا "هو شاب لديه طاقة، والمباراة الماضية لعب أساسيًا وشارك اليوم في الشوط الثاني، لايزال صغير السن ويجب أن يحصل على دقائق، ولا يجب أن نحمله المزيد من المسؤولية في الأوقات الصعبة".

وعن آرثر ميلو، أوضح "إنه يلعب قليلًا إلى الأمام وطلبنا منه المزيد، لأنه قادر على التسجيل والتمرير، ويرسل تمريرات في الخط الهجومي رائعة، ولا يُعاني من أي مشاكل جسدية، مثل التي عانى منها الموسم الماضي".

وواصل فالفيردي "غريزمان؟ أعتمد على احتياجاتي، وما رأيته حين كان لاعبًا في أتلتيكو مدريد كان مهاجمًا صريحًا ومهاجم ثانٍ، وفي ريال سوسييداد لعب كجناح أيسر، فهو يتحرك جيدًا في كل تلك المراكز، وينتقل إلى الحالة الدفاعية جيدًا، ولذلك يُناسبنا".

واختتم "الهشاشة الدفاعية؟ ذلك ما يجعل لدي شعور سيء حين نخسر، وأن نتحسن حين نفوز، لأنهم يسجلوا ضدنا أهدافًا، وطموحنا هو استقبال عدد أقل، والهدف الذي استقبلناه اليوم كان من تسديدة بعيدة، ولا يمكن للعديد من الخصوم فعل ذلك باستثناء ما حدث ضد دورتموند، وعلينا أن نتحسن".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"