نتائج مباريات كأس الرابطة الإنكليزية: ليفربول ويونايتد إلى الدور الرابع

نتائج مباريات كأس الرابطة الإنكليزية: ليفربول ويونايتد إلى الدور الرابع
(أ.ب.)

أصبح هارفي اليوت أصغر لاعب يستهل مباراة رسمية مع ليفربول وساهم في فوز فريقه على ميلتون كينز دونز 2-صفر، مساء الأربعاء، في الدور الثالث من كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في كرة القدم، فيما احتاج مانشستر يونايتد لركلات الترجيح لتخطي فريق من المستوى الثالث.

وفرضت قرعة الدور الرابع مواجهتين ناريتين بين ليفربول وضيفه ارسنال، فيما يلتقي تشلسي مع ضيفه مانشستر يونايتد، أمام مانشستر سيتي فيلاقي ضيفه ساوثمبتون.

وبعمر 16 عاما و174 يوما، أصبح اليوت ثاني أصغر لاعب في تاريخ ليفربول، بعد جيروم سينكلير (16 عاما و6 أيام) المشارك كبديل ضد وست بروميتش البيون في أيلول/سبتمبر 2012.

واليوت معتاد على تحطيم الأرقام القياسية، بعد أن أصبح أصغر لاعب يشارك في كاس الرابطة مع فولهام في الدور الثالث الموسم الماضي ضد ميلوول، عندما كان بعمر 15 عاما و174 يوما.

وخاض ليفربول مباراته الأولى هذا الموسم في مسابقة أحرز لقبها آخر مرة في 2012، وذلك للمرة الثامنة في تاريخه (رقم قياسي).

ويتصدر بطل أوروبا الدوري المحلي بالعلامة الكاملة بعد ست مباريات، لكنه خسر أمام نابولي صفر-2 في دوري الأبطال الأسبوع الماضي.

وخاض ليفربول المواجهة على أرض ميلتون كينز دونز من المستوى الثالث، في أول لقاء بين الفريقين في جميع المسابقات.

وأجرى مدربه الالماني يورغن كلوب 11 تغييرا على التشكيلة التي فازت نهاية الأسبوع الماضي على تشلسي (2-1) في قمة الدوري، بأسماء يافعة أمثال الحارس الإيرلندي كاويمهين كيليهر (20 عاما)، والمراهقين المدافع الهولندي كي-يانا هوفر (17 عاما)، المهاجم راين بروستر (19 عاما)، الجناح اليوت (16 عاما) ولاعب الوسط كورتيس جونز (18 عاما).

ودعم كلوب تشكيلته باللاعبين المعروفين أمثال جيمس ميلنر، الكرواتي ديان لوفرين آدم لالانا وأليكس أوكسلايد تشامبرلاين.

وفي ظل تفوق ليفربول في الشوط الأول، وقع ميلنر على الهدف الوحيد من تسديدة قوية من زاوية حدود المنطقة أفلتها الحارس وتهادت في شباكه (41).

وضاعف ليفربول الأرقام بعد عرضية من الجهة اليسرى لميلنر أيضا تابعها هوفر برأسه قوية مسجلا اول اهدافه الرسمية مع ليفربول (69).

وعلى غرار كلوب، دفع فرانك لامبارد مدرب تشلسي، وصيف النسخة الاخيرة أمام مانشستر سيتي، بتشكيلة شبه احتياطية حققت فوزا كاسحا على ضيفه غريمسبي تاون من المستوى الرابع 7-1.

وسجل لتشلسي وصيف الموسم الماضي روس باركلي (4)، البلجيكي ميتشي باتشواي (7 و86)، الإسباني بيدرو رودريغيز (43 من ركلة جزاء)، الفرنسي كورت زوما (56)، ريس جيمس البالغ 19 عاما (82)، والدولي العائد من إصابة كالوم هادسون-أودوي البالغ 18 عاما (89)، فيما حصل الخاسر على هدف شرفي حمل توقيع ماتيو غرين (19)

وفي ظل موسم متعثر وارتفاع الضغوط على مدربه النروجي أولي غونار سولسكاير، حقق مانشستر يونايتد حامل اللقب خمس مرات فوزا بشق النفس على روتشدايل من المستوى الثالث 5-3 بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1.

وافتتح يونايتد التسجيل من تسديدة يسارية قوية للشاب مايسون غرينوود (17 عاما) بعد تمريرة من جيسي لينغارد (68).

لكن روتشدايل فجر المفاجأة بعد دقائق بتسجيله هدف التعادل عبر لوك ماثيسون (16 عاما) بتسديدة يمينية طائرة من حدود المنطقة الصغرى (76).

وعاد لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا الى تشكيلة "الشياطين الحمر" بعد تعافيه من الإصابة، فيما حمل شارة القائد المدافع الشاب أكسل توانزيبي الذي نشأ في مدينة روتشدايل.

ويحتل يونايتد مركزا ثامنا مخيبا في الدوري المحلي، بعد خسارته الاخيرة ضد وست هام صفر-2.

وفي مواجهة بين فريقين من الدرجة الممتازة، تخطى استون فيلا مضيفه برايتون 3-1. وفاجأ اوكسفورد يونايتد من المستوى الثالث ضيفه وست هام خامس البريمير ليغ برباعية نظيفة، فيما أقصى سندرلاند (مستوى 3) مضيفه شيفيلد يونايتد 1-صفر، وتفوق بورتون البيون (مستوى 3) على ضيفه بورنموث 2-صفر.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"