ليستر سيتي قد يكون المفتاح في الجولة العاشرة بالدوري الإنجليزي

ليستر سيتي قد يكون المفتاح في الجولة العاشرة بالدوري الإنجليزي
(أرشيفية- أ ب)

يسعى ليستر سيتي إلى تشديد الخناق على ليفربول المتصدر ومانشستر سيتي مطارده المباشر وحامل لقب النسختين الأخيرتين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، وذلك عندما يحل ضيفا على ساوثمبتون الجريح الجمعة في افتتاح المرحلة العاشرة.

وأشعر التعثر الأول لليفربول هذا الموسم عندما سقط في فخ التعادل أمام مضيفه مانشستر يونايتد (1-1) الأحد الماضي، فتيل المنافسة في الدوري الممتاز.

وتوقفت سلسلة الانتصارات المتتالية لليفربول، الساعي للقبه الأول في الدوري منذ 1990، عند ثمانية في المرحلة الماضية، فتقلص الفارق من ثماني نقاط بينه وبين مانشستر سيتي إلى ست، وهو يخوض اختبارا لا يخلو من صعوبة الأحد أمام ضيفه توتنهام المنتشي بفوزه الكبير على ضيفه النجم الأحمر الصربي (5-صفر) في الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأوقف النادي اللندني سلسلة من ثلاث مباريات متتالية دون انتصار، وحقق فوزه الرابع فقط في 13 مباراة مختلف المسابقات هذا الموسم.

وفتح تعثر ليفربول الذي استعاد سكة الانتصارات الأربعاء بفوزه الثمين على مضيفه غنك البلجيكي 4-1 في المسابقة القارية العريقة التي يحمل لقبها، الباب أمام مطارديه المباشرين لتشديد الخناق عليه خصوصا مانشستر سيتي الذي يستضيف أستون فيلا الثاني عشر، وليستر سيتي، البطل المفاجأة عام 2016، والذي يحل ضيفا على ساوثمبتون السابع عشر والذي لم يذق طعم الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة (ثلاث هزائم وتعادل).

ويأمل ليستر سيتي، الثالث بفارق ثمان نقاط خلف ليفربول ونقطتين خلف مانشستر سيتي، في استغلال فرصة افتتاحه المرحلة الجمعة للانقضاض على المركز الثاني موقتا.

واستعاد ليستر سيتي بقيادة مدربه الإيرلندي الشمالي، برندن رودجرز، توازنه بعد تعادلين مخيبين في بداية الموسم فحقق بعدها خمس انتصارات مقابل خسارتين لينتزع المركز الثالث بفارق الأهداف أمام تشلسي، الذي يحل ضيفا على بيرنلي الثامن.

ولن يفوت مانشستر سيتي فرصة استضافة أستون فيلا السبت لوضع ليفربول تحت الضغط بتقليص الفارق بينهما إلى ثلاث نقاط، وهو الذي ضرب بقوة في المسابلقة القارية العريقة بفوزه الكاسح على ضيفه أتالانتا الإيطالي 5-1.

وتنتظر مانشستر يونايتد، الذي يعاني الأمرين في المركز الرابع عشر، مهمة صعبة أمام مضيفه نوريتش سيتي التاسع عشر قبل الأخير، فيما يبرز الدربي اللندني بين أرسنال الخامس وجاره كريستال بالاس السادس.

ويتفوق أرسنال بفارق نقطة واحدة عن جاره وسيسعى إلى تعويض خسارته المخيبة أمام شيفيلد يونايتد صفر-1 في المرحلة الماضية، للبقاء ضمن دائرة الفرق المتنافسة على بطاقات مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.