صلاح يقود ليفربول لتخطي عقبة توتنهام

صلاح يقود ليفربول لتخطي عقبة توتنهام
صور من المباراة (أ ب)

تخطى فريق ليفربول عقبة نظيره توتنهام هوتسبير بشق الأنفس بنتيجة هدفين مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأحرز هدفا ليفربول كل من اللاعبين جوردان هندرسون ومحمد صلاح، وفي المقابل سجل هدف توتنهام اللاعب هاري كين.

وبهذا الفوز رفع ليفربول رصيده من النقاط إلى 28 نقطة وهو يتصدر ترتيب لائحة الدوري، في حين تجمد رصيد توتنهام هوتسبير عند 12 نقطة وهو يحتل المركز الحادي عشر.

مجريات المباراة:

فقد ليفربول تماسكه بالدقيقة الأولى، فتلقى هدفا عندما سدد سون كرة، ارتدت من رأس مدافع وهزت إطار المرمى، ليتابعها كين برأسه في الشباك من مسافة قريبة.

وعانى ليفربول في بداية الأمر لكسر تكتل توتنهام الدفاعي، خصوصا أن الفريق الضيف تحول للعب بطريقة (4-5-1) عند فقدان الكرة.

وكاد توتنهام أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 24، عندما تلقى كين تمريرة طويلة متقنة من إريكسن، فأرسلها أمام المرمى نحو ألي، الذي فشل في الوصول إليها.

وقام حارس توتنهام جازانيجا بدور بطولي، عندما تبادل صلاح الكرة مع فيرمينو، قبل أن يطلق المصري تسديدة أبعدها الحارس الأرجنتيني، لترتد إلى فيرمينو الذي صوب نحو القائم القريب، بيد أن الحارس أبعد محاولته مجددا.

وواصل جازانيجا تألقه، عندما تصدى بأطراف أصابعه لرأسية فان دايك، في الدقيقة 29.

كما برع الحارس الأرجنتيني في إبعاد تسديدة بعيدة المدى، من ألكسندر أرنولد، في الدقيقة 30.

وبعدها بدقيقة واحدة ارتقى ماني لعرضية أرنولد، ليضعها بجانب المرمى.

وبدأ ليفربول الشوط الثاني مهاجما، فرفع روبرتسون كرة على رأس فيرمينو، الذي صوبها في الزاوية الضيقة، ليبعدها جازانيجا إلى ركنية في الدقيقة 48.

وجاء الرد من طرف توتنهام بعدها بدقيقة، عندما لعب جازانيجا كرة طويلة وصلت إلى المنفرد سون، الذي تجاوز الحارس أليسون بيكر وسدد في العارضة.

وسرعان ما حقق ليفربول التعادل في الدقيقة 52، عندما فشل روز في التعامل مع رأسية من فيرمينو، لتصل الكرة إلى هندرسون الذي سدد نحو القائم البعيد.

وأنقذ جازانيجا مرماه من فرصة جديدة لأصحاب الأرض، حيث تصدى لكرة فيرمينو في الدقيقة 57، ثم عاد ليسيطر على رأسية من فينالدوم، في الدقيقة 60.

وهدأ إيقاع المباراة قليلا، بعدما بدا أن توتنهام قانع بالتعادل، حتى الدقيقة 75، عندما حصل ليفربول على ركلة جزاء، بعد تعرض ماني للإعاقة، فنفذ صلاح الضربة بنجاح مهديا فريقه التقدم.

وحاول توتنهام تدارك الأمور في ربع الساعة الأخير، وألغى الحكم هدفا له في الدقيقة 80، بداعي التسلل.

وسدد روز من داخل منطقة الجزاء نحو المدرجات، في الدقيقة 89، فيما خرج صلاح من الملعب مصابا، ليدخل مكانه المدافع جو غوميز.

وسيطر أليسون على رأسية ألديرفيريلد، في الرمق الأخير للمباراة، ليؤمن انتصار الريدز (2-1).

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


صلاح يقود ليفربول لتخطي عقبة توتنهام

صلاح يقود ليفربول لتخطي عقبة توتنهام