قمة ليفربول ومانشستر سيتي: صراع خاص بين صلاح ومحرز

قمة ليفربول ومانشستر سيتي: صراع خاص بين صلاح ومحرز
محرز وصلاح (أ ب)

يلتقي في وقت لاحق من مساء اليوم، الأحد، فريقي ليفربول ومانشستر سيتي في قمة مباريات الجولة الثانية عشر من الدوري الإنجليزي.

ويتخلل المباراة المرتقبة مواجهة يترقبها عشاق النجمين العربيين المصري محمد صلاح (ليفربول)، والجزائري رياض محرز (مانشستر سيتي).

ولا شك أن مواجهة صلاح ومحرز تفرض نفسها كمنافسة ثنائية من نوع خاص داخل الموقعة الكروية الشرسة على ملعب "آنفيلد" مساء اليوم، الأحد، لكنها ليست المرة الأولى التي يتقابل فيها النجمان العربيان وجهًا لوجه.

المواجهة الأولى التي شهدت حضور الثنائي صلاح ومحرز جمعت ليفربول بمضيفه ليستر سيتي الفريق السابق لمحرز يوم 23 أيلول/سبتمبر 2017 في الجولة السادسة للدوري الإنجليزي موسم 2017–2018 على ملعب "كينغ باور" وفاز وقتها الريدز بنتيجة 3-2 وشارك صلاح أساسيًا وسجل هدفًا وبدأ محرز أيضًا اللقاء واستبدل بعد مرور 61 دقيقة.

وكانت المواجهة الثانية يوم 30 كانون الأول/ديسمبر 2017 بالجولة الـ21 للدوري الإنجليزي لنفس الموسم على ملعب "آنفيلد" وفاز الريدز بنتيجة 2-1 وسجل صلاح هدفي فريقه واستبدل في الدقيقة 83 ولعب محرز أساسيًا واستبدل بعد مرور 73 دقيقة.

المواجهة الثالثة كانت بعد انتقال محرز إلى مانشستر سيتي وجمعت بين السيتي وليفربول على ملعب الأخير يوم 7 تشرين الأول/أكتوبر 2018 بالجولة الثامنة للبريمييرليغ خلال الموسم الماضي وانتهت بالتعادل دون أهداف وشارك محرز أساسيًا مع السيتي كما لعب صلاح المباراة كاملة وأضاع محرز في تلك المباراة ضربة جزاء لفريقه.

وكانت المواجهة الرابعة في الجولة 21 للدوري الإنجليزي الممتاز يوم 3 كانون الثاني/يناير الماضي، وفاز السيتي على ملعبه بنتيجة (2-1) وشارك صلاح في تلك المباراة كاملة بينما تواجد محرز على مقاعد البدلاء.

وغاب محرز عن آخر مواجهة بين السيتي وليفربول في كأس الدرع الخيرية في آب/أغسطس الماضي التي فاز بها السيتي بضربات الترجيح وشهدت مشاركة صلاح.

وعلى مستوى المنتخبات، لم يسبق أن تقابل صلاح ومحرز في مواجهة بين منتخبي مصر والجزائر من قبل.

ويدخل ليفربول اللقاء متصدرًا ترتيب البريمييرليغ برصيد 31 نقطة ويحتل مانشستر سيتي المركز الرابع برصيد 25 نقطة.