كونتي يكشف سر الفوز على هيلاس فيرونا

كونتي يكشف سر الفوز على هيلاس فيرونا
المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي (أ ب)

أبدى مدرب إنتر ميلان الإيطالي، أنطونيو كونتي، سعادته ورضاه عن لاعبيه بعد الفوز على هيلاس فيرونا بهدفين مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة الثانية عشر من دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

وقلب النيراتزوري تأخره بهدف إلى فوز بهدفين، ليصل إلى النقطة رقم 31 في المركز الأول، متفوقًا على يوفنتوس (29 نقطة) والذي سيواجه ميلان، مساء اليوم الأحد.

وقال كونتي في تصريحاته لقناة "سكاي سبورت إيطاليا": "لقد رأيت استجابة مهمة عقب مباراة دورتموند بالرغم من حقيقة أننا استقبلنا هدفًا وواجهنا صعوبة ضد فريق يدافع بشكل جيد في موقف رجل لرجل".

وأضاف "كان وضعًا رائعًا بالنسبة لهم حيث كان بإمكانهم الدفاع والاعتماد على المرتدات، نحن قمنا بعمل جيد جدًا حيث لم نفقد صبرنا وكان لدينا الإيمان".

وتابع "لم نفقد رؤوسنا في قدرتنا على قلب المباراة، نحن تمردنا على النتيجة والوضع".

وأثنى كونتي على لاعبيه وقال: "هؤلاء اللاعبون يقومون بعمل مهم للغاية، الحصول على 31 نقطة من 12 مباراة يعد رصيدًا جيدًا في جعبتنا، لا أعتقد أن أي شخص كان يتوقع هذه النتائج في هذه المرحلة، أشكر اللاعبين، لقد تغلبوا على عقبة جديدة، إذا لم نلعب بالقلب والكثافة، لم نكن سنفوز باللقاء".

وعن الهزيمة المؤلمة أمام دورتموند بدوري الأبطال، صرح أنطونيو "خيبة الأمل في دورتموند كانت مؤلمة للغاية، حيث كانت مباراة في متناول اليد لكن هذا جزء من عملية النضج للفريق والفوز على فيرونا كان هو ما أردتُ رؤيته".

وواصل مدرب الإنتر "لقد لعبنا مباراتين مختلفتين تمامًا خلال الأيام القليلة الماضية، دورتموند دفعونا بشكل عالي لكننا تقدمنا عليهم، لكن الليلة عانينا من البداية، نحن قاتلنا هنا وعلينا الاستمرار على هذا النهج".

وأكمل "باستوني أحدث فرقًا كبيرًا بالأمس، لقد أصبح في مباراة الليلة لاعبًا إضافيًا في خط الوسط وهذا جعل الأمر صعبًا على لاعبي الخصم في مراقبة رجل لرجل".

واستطرد كونتي "أريد إهداء هذا الفوز إلى ابنتي التي تبلغ من العمر 12 عامًا، لحسن الحظ سأكون أكثر هدوء في حفلة عيد ميلادها مع بقية أفراد العائلة".

وأتم "في المرة الأخيرة دخلنا فترة التوقف الدولي بهزيمة، لكن هذه المرة الأمر مختلف، حيث ندرك أننا على الطريق الصحيح".