يوفنتوس يسقط أمام لاتسيو

يوفنتوس يسقط أمام لاتسيو
صور من المباراة (أ ب)

مني يوفنتوس بخسارة خارجية قاسية على يد نظيره لاتسيو بثلاثة أهداف مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة الخامسة عشر من دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

وأحرز ثلاثية لاتسيو كل من اللاعبين لويز فيليبي راموس، سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش وفيليبي كايسيدو، وفي المقابل سجل هدف يوفنتوس اللاعب كريستيانو رونالدو.

وبهذا الفوز رفع لاتسيو رصيده من النقاط إلى 33 نقطة وهو يحتل المركز الثالث بترتيب لائحة الدوري، في حين تجمد رصيد يوفنتوس عند 36 نقطة وهو يحتل المركز الثاني.

مجريات المباراة:

بدأت المباراة بنسق عالي من الطرفين، حيث مارس كل منهما الضغط العالي في حالة فقد الكرة.

وفي الدقيقة الخامسة، جاءت أولى فرص اللقاء لصالح لاتسيو، بعدما أخطأ كوادرادو في التمرير بمنتصف الملعب ليحصل عليها ميلينكوفيتش وينطلق ويمرر الكرة إلى إيموبيلي الذي سدد كرة قوية ارتطمت بأقدام دي ليخت وخرجت فوق العارضة إلى ركنية.

ورد السيدة العجوز جاء بالدقيقة التاسعة، بعدما حصل ديبالا على الكرة في الناحية اليمنى وسددها من على حدود منطقة الجزاء، إلا أن ستراكوشا حارس لاتسيو أبعدها عن مرماه.

وعاد ديبالا بفرصة جديدة بعد دقيقة واحدة من تسديدته، بعدما سدد الركلة الركنية بطريقة مخادعة مباشرة في المرمى، إلا أن ستراكوشا نجح في إبعادها.

وأهدر بيرنارديسكي فرصة التقدم ليوفنتوس، بعدما استلم رونالدو الكرة داخل المنطقة ومن ثم يمررها إلى الناحية الأخرى لتجد رأس فيديريكو، وتمر بجوار المرمى.

وتمكن كريستيانو من تسجيل أول أهداف اللقاء ليوفنتوس بالدقيقة 25، بعد هجمة بدأت من ديبالا الذي مرر إلى رونالدو، ليمررها بدوره إلى بنتانكور في الناحية اليمنى، ومن ثم مرر الأخيرة عرضية أرضية وجدت الدون ليضعها في الشباك وسط غياب الرقابة الدفاعية من لاتسيو.

وفي الدقيقة 35، أهدر لاتسيو فرصة محققة للتسجيل، بعد عرضية من لاتزاري، فشل أتشيربي وإيموبيلي في وضعها بالشباك، ليسددها مهاجم لاتسيو بطريقة خاطئة بعيدة عن المرمى.

واضطر ماوريسيو ساري، المدير الفني ليوفنتوس، لإجراء أول التبديلات الاضطرارية بعدما تعرض رودريجو بنتانكور للإصابة، ليخرج ويحل محله إيمري كان، في الدقيقة 40.

وتصدى ستراكوشا لرأسية رونالدو الخطيرة التي قابلها الدون من عرضية بيرنارديسكي، ليبعد حارس لاتسيو الكرة من على خط المرمى ويحرم يوفنتوس من هدف ثانٍ.

وعادل لاتسيو النتيجة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، بعد عرضية متقنة من لويس ألبيرتو قابلها لويس فيليبي برأسية سكنت شباك تشيزني.

ومع بداية الشوط الثاني، سدد لويس ألبرتو تسديدة قوية من مسافة بعيدة، تمكن تشيزني من التصدي لها.

ومن خطأ فادح لحارس لاتسيو في تمرير الكرة، أهدى ديبالا الكرة ليتوغل باولو داخل المنطقة ويسدد ويعود ستراكوشا بتصد بالدقيقة 65.

وفي الدقيقة 69، حصل كوادرادو على بطاقة صفراء بعد عرقلته للاتزاري أثناء ذهابه للانفراد بمرمى يوفنتوس، قبل أن يعود الحكم لتقنية الفيديو ويعود لإلغاء البطاقة الصفراء ويمنح كوادرادو البطاقة الحمراء مباشرة.

وفي الدقيقة 74، ضاعف لاتسيو النتيجة بهدف ثانٍ عن طريق سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش، متوسط ميدان لاتسيو، بعد تمريرة طولية من منتصف الملعب من ألبرتو، استلمها سافيتش بطريقة ممتازة وسددها في الشباك.

وفي الدقيقة 76، حصل خواكين كوريا على ركلة جزاء بعدما انفرد من منتصف الملعب وراوغ حارس يوفنتوس، ليرتكب تشيزني خطأ بعرقلة كوريا ويحصل الأخير على ركلة جزاء، إلا أن إيموبيلي أهدرها بعد تألق تشيزني الذي تصدى للركلة وعاد وتصدى لمتابعة إيموبيلي.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقتين، سنحت الفرصة أمام المتألق لاتزاري الذي سدد كرة قوية من داخل المنطقة وصلت لأحضان الحارس تشيزني.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، أحرز فيليبي كايسيدو هدف لاتسيو الثالث، بعد هجمة مرتدة سريعة انفرد على إثرها 3 لاعبين من لاتسيو، ليتصدى تشيزني للتسديدة الأولى وترتد إلى كايسيدو الذي سجل الهدف الثالث.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


يوفنتوس يسقط أمام لاتسيو

يوفنتوس يسقط أمام لاتسيو

يوفنتوس يسقط أمام لاتسيو