كلوب يثني على شغف لاعبيه للقب البطولة

كلوب يثني على شغف لاعبيه للقب البطولة
مبارة الأمس ليفربول وكريستال بالاس (أ.ب.)

أثنى المدرب لفريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، الألماني يورغن كلوب، على شغف لاعبيه، بعد الفوز الكبير الذي حققوه أمس الأربعاء، على كريستال بالاس، بنتيجة 4 أهداف مقابل صفر، ضمن المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري المحلي، ما جعلهم على بعد خطوة واحدة من تحقيق الحلم الذي يراود جماهير الفريق منذ ثلاثين عامًا.

وبفوز ليفربول عاد الفارق إلى 23 نقطة عن ملاحقه مانشستر سيتي حامل اللقب في الموسمين الماضيين، وبات بحاجة إلى نقطتين فقط لضمان لقبه التاسع عشر، حتى أن عدم فوز السيتي على تشلسي مساء الخميس، سيمنح الـ"ريدز" كأس البطولة.

وقال الألماني في مؤتمر صحافي عقده بعد المباراة أنه "قد أظهرنا الكثير إن لم يكن كل شيء، ما ساعدنا على التواجد في المركز الذي نحن عليه الآن". معتبرًا أن الشغف الذي أظهره الفريق "كان استثنائيًا ولعبنا كرة قدم رائعة. الأهداف التي سجلناها كانت استثنائية".

وأوضح "الليلة كانت مهمة فقط لأننا أظهرنا لمشجعينا الاحترام الذي يستحقونه، وأنه يمكننا أن نلعب كما لو كانوا هنا".

وردّ كلوب، على كلام المدرب الإسباني جوسيب جوارديولا، الذي قال أمس الأربعاء أن أولويته هي مباراة ربع نهائي كأس الاتحاد الأحد، وليس تأخير فوز ليفربول باللقب، أنه "ينبغي على جوارديولا المقامرة. لديهم فريق رائع، ويلعبون كرة القدم بطريقة مذهلة، ونحن مختلفون وعلينا أن نكون كذلك. هناك طرق مختلفة للعب كرة القدم وأنا أحبهما على حد سواء".

وواصل "سأشاهد المباراة (سيتي وتشلسي)، وليس لإعداد الاحتفال، أشاهد المباراة لأننا سنلعب ضد سيتي بعد أسبوع، لذا يجب أن أشاهد الفريق، خاصة ضد تشلسي، الذي سنلعب معه أيضا".

وأضاف "أنها مباراة مهمة حقا للمشاهدة لكثير من الأسباب. مهما حدث ليلة الغد (اليوم)، ليس لدينا أي تأثير على ذلك، لذلك أنا لست مهتمًا جدًا، لكي أكون صادقًا".

وتابع أنه "لكن ما أنا متأكد منه على أي حال أن مباراة الأسبوع المقبل ضد مانشستر سيتي يجب أن يشاهدها لكل مشجع لكرة القدم على هذا الكوكب لأنه بغض النظر ما إذا كان سيتم اتخاذ قرار أم لا، فإن فريقين جيدين جدًا سيواجهان بعضهما، وهذا سيكون مثير للاهتمام جدًا".

وقال كلوب إن "الليلة كانت خطوة كبيرة، وهذا واضح. لا يزال علينا جميعاً أن نلعب سبع مباريات. وإذا لعبنا هكذا، فمن غير الجيد حقا أن يلعب ضدنا".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ