ما العقبات التي يواجهها السيتي في ضم ميسي؟

ما العقبات التي يواجهها السيتي في ضم ميسي؟
النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي (أ ب)

كشفت تقارير صحفية، عن العقبات التي سيواجهها مانشستر سيتي الإنجليزي، في التعاقد مع النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، من برشلونة الإسباني في الميركاتو الصيفي.

وأبلغ ميسي إدارة برشلونة برغبته في الرحيل عن "كامب نو" هذا الصيف، ويعد مانشستر سيتي الأقرب لضمه حتى هذا الوقت.

وبحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن ميسي يريد مغادرة برشلونة، ويأتي اختياره لمانشستر سيتي نظرًا للعلاقة التي تجمعه بالمدرب بيب غوارديولا.

وأضافت الصحيفة، أن هناك سعادة في النادي الإنجليزي مع إمكانية ضم أفضل لاعب في العالم 6 مرات، إلا أن وصوله لملعب "الاتحاد" يمكن أن يخلق سلسلة من المشاكل على المستوى الاقتصادي، لذا يجب إجراء دراسة وتحليل بشكل جيد قبل إتمام العملية.

وأوضحت أنه في البداية يجب على مانشستر سيتي أن يدرس ما إذا كان يمكن منح ليونيل ميسي نفس الراتب الذي يتقاضاه في برشلونة.

كما أوضح العديد من الخبراء، أنه من الصعب أن يدفع السيتي نفس الراتب الذي يحصل عليه ميسي في كامب نو، والذي قدرته تقارير عديدة بـ71 مليون يورو في العام.

وأيضًا هناك صعوبة في إجراء صفقة مثل هذه دون التأثير على كتلة رواتب الفريق، لذا يجب أن يترك بعض من لاعبيه أصحاب الرواتب الكبيرة ليتمكن من تلبية مطالب ميسي.

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك مشكلة أخرى يجب على مانشستر سيتي أخذها في الاعتبار، وهي مخاطر التوقيع مع ميسي حال رحيله عن برشلونة من جانب واحد، والاعتماد على أن شرط رحيله الذي انتهى في 10 حزيران/يونيو الماضي، قد تمدد مع امتداد الموسم على عكس ما يعتقده برشلونة.

فإذا كان هذا هو الحال، يمكن لميسي التوقيع مع كتيبة بيب غوارديولا، لكن مبلغ التحويل الذي يتعين دفعه سيكون في انتظار قرار المحاكم.

وإذا حكم القاضي لصالح برشلونة في القضية، فسيكون مانشستر سيتي ملزما بتوفير 700 مليون يورو لدفع الشرط الجزائي لضم ميسي، وهو أمر مستحيل عمليًا.

ولكن إذا تم الاتفاق على المغادرة بشكل ودي، يجب على مانشستر سيتي أيضًا أن يأخذ في الاعتبار قانون اللعب المالي النظيف الذي يصر عليه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص